ارتفاع معدل الإنتاج الصناعي بالصين

Workers work on an assembly line at a car factory in Shanghai, China on 24 December 2009
undefined

ارتفع معدل الإنتاج الصناعي بالصين في أبريل/نيسان إلى أعلى مستوى له في 13 شهرا مما يشير إلى أن النشاط الصناعي في ثاني أكبر اقتصاد بالعالم بدأ الارتفاع بصورة معتدلة.

وقال اتحاد الصين للمشتريات إن مؤشره الخاص بمديري المشتريات ارتفع بنسبة 0.2% إلى 53.3% في أبريل/نيسان من 53.1% في مارس/أبريل و من 51% في فبراير/شباط.

ويعني ما فوق 50% على المؤشر ارتفاعا في الإنتاج الصناعي.

يشار إلى أن نمو الاقتصاد الصيني تباطأ إلى معدل 8.9% في الربع الأخير من العام الماضي بعد أن زادت بكين نسبة الفائدة وقامت بإجراءات أخرى من أجل كبح التضخم.

وكانت الحكومة الصينية قد وعدت في نهاية العام الماضي بتقديم المزيد من القروض للشركات الصينية من أجل مواجهة هبوط الطلب في العالم.

وفي الوقت الذي لا تزال فيه مخاطر التضخم قائمة تسعى الحكومة الصينية إلى الموازنة بين تحقيق النمو الاقتصادي والزيادة في الأسعار.

الإنفاق الحكومي زاد من 30% إلى أكثر من 50% في العقد الماضي وتستهدف الحكومة تقليص هذا الحجم من الإنفاق من أجل إبطاء وتيرة النمو الاقتصادي

زيادة الواردات
في نفس الوقت دعت الحكومة إلى توجيه المزيد من الاهتمام نحو زيادة الواردات مع الحفاظ على استقرار الصادرات من أجل تعزيز النمو المتوازن والمستدام للتجارة الخارجية الصينية.

وقالت الحكومة إن الصين ستزيد استقرار وارداتها من السلع في الوقت الذي ستزيد فيه وارداتها من المعدات والتكنولوجيا المتقدمة والمكونات الأساسية إلى جانب المواد الخام والموارد الطبيعية.

كما دعت الحكومة إلى زيادة الواردات من السلع الاستهلاكية "بصورة مناسبة" بهدف تقليل الضغط المحلي على الموارد المحلية, ودعت إلى زيادة الابتكارات العلمية والتكنولوجية في الصين مع تحسين مستوى المعيشة وتقليص الاختلالات في الميزان التجاري.

يشار إلى أن الصين حاليا هي ثاني أكبر دولة مستوردة في العالم في حين أنها أكبر دولة مصدرة منذ 2009 متفوقة على ألمانيا التي احتفظت بهذا اللقب سنوات عديدة.

وتستهدف الصين نمو تجارتها الخارجية بنسبة 10% خلال العام الحالي. 

وبلغ الفائض التجاري للصين خلال الربع الأول من العام الحالي 670 مليون دولار، حيث وصلت قيمة الواردات إلى 160.31 مليار دولار.

وزاد  حجم التجارة الخارجية للصين خلال الربع الأول من العام الحالي بنسبة 7.3% إلى 859.37 مليار دولار وهو أبطأ وتيرة لنمو التجارة الخارجية منذ الربع الأخير من 2009.

وأكد نائب رئيس هيئة الاستثمار الصينية غاو تسيشنغ أن بلاده تسعى إلى تحقيق نمو اقتصادي بطيء ومتعاف، مشيرا إلى أن الدول الآسيوية الأخرى ستستفيد من بطء النمو هذا أكثر من استفادتها من النمو المتسارع في السنوات السابقة.

وقال إن الإنفاق الحكومي زاد من 30% إلى أكثر من 50% في العقد الماضي وإن الحكومة ستقوم بتقليص هذا الحجم من الإنفاق.

المصدر : وكالات