أزمة مالية تهدد بانهيار السلطة الفلسطينية

الفلسطينيون يتظاهرون ضد الغلاء وفرض الضرائب عليهم كاحد خيارت السلطة لسد العجز المالي- الجزيرة نت1
undefined

عوض الرجوب-الخليل

طلبت الحكومة الفلسطينية في رام الله برئاسة سلام فياض -عقب اجتماع لها اليوم- بعقد قمة عربية طارئة وفورية لمواجهة تداعيات العدوان الإسرائيلي على مقدرات السلطة الفلسطينية، ومحاولات تقويض دور السلطة ومكانتها على خلفية قرار تل أبيب بداية الشهر الجاري حجز أموال الضرائب المستحقة للسلطة ردا على قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة في 29 من نوفمبر/تشرين الثاني ترقية مكانة فلسطين إلى دولة مراقب غير عضو.

وطالبت الحكومة بضرورة تنفيذ قرارات القمة العربية بتوفير شبكة الأمان والمقدرة بمائة مليون دولار شهريا، وتحويل الأموال اللازمة لتمكين السلطة من الوفاء باحتياجات الشعب الفلسطيني وقدرتهم على الصمود، مطالبة باتخاذ إجراءات عاجلة من أجل إنقاذ السلطة من الأزمة المالية الخانقة والحيلولة دون انهيارها.

وأعربت حكومة فياض عن أملها بزيادة قيمة شبكة الأمان العربية إلى 240 مليون دولار شهرياً طالما استمرت إسرائيل في القرصنة على الأموال الفلسطينية، واستمر تأخر تحويل المساعدات الملتزم بها من لدن الدول المانحة.

مسؤول بالجامعة العربية قال قبل أيام إنه لا يوجد موعد رسمي حتى الآن لتحويل دعم مالي عربي شهري بقيمة مائة مليون دولار للسلطة الفلسطينية

المعونات العربية
وكان الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة بـالجامعة العربية قال بالرابع عشر من الشهر الجاري إنه لا يوجد موعد رسمي حتى الآن لتحويل دعم مالي عربي شهري بقيمة مائة مليون دولار للسلطة الفلسطينية، وأوضح محمد صبيح أن وزراء الخارجية العرب يتشاورون مع دولهم حيث يعتمد الأمر على ظروف كل دولة.

وحذرت السلطة من مخاطر العدوان الإسرائيلي "على دور السلطة الوطنية وقدرتها على القيام بواجباتها ومسؤولياتها تجاه أبناء شعبنا، وقدرتهم على الصمود على أرضهم" مؤكدة أنها "في حالة انعقاد دائم لبلورة السبل الكفيلة بمواجهة هذا العدوان وتداعياته الخطيرة، والتي فاقمت بصورة غير مسبوقة من الأزمة المالية التي تواجه السلطة الوطنية".

وكان وزير المالية الإسرائيلي قال بداية الشهر الجاري إن قرار تجميد تحويلات أموال الضرائب التي تجبيها إسرائيل نيابة عن السلطة يشمل 460 مليون شيكل (حوالي 92 مليون يورو) كان يفترض تحويلها خلال الشهر الحالي، وقبل أيام صرح وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان -الذي قدم استقالته- بأن إسرائيل ستحجب إيرادات الضرائب عن السلطة حتى مارس/آذار المقبل على الأقل.

المصدر : الألمانية + الجزيرة

حول هذه القصة

epa03502723 (L to R) Palestinian peace negotiator Saeb Erakat, Palestinian President Mahmoud Abbas, Qatari Premier and Foreign Minister Sheikh Hamad bin Jassem al-Thani, Arab League Secretary General Nabil al-Arabi and Arab League's deputy secretary general Ahmed Bin Hilli attend the ministerial meeting of the Arab Peace Initiative Committee in Doha, Qatar, 09 December 2012. The meeting will focus on the Arab position regarding the peace process and the Palestinian reconciliation. EPA/STR

قال مسؤول بالجامعة العربية إنه لا يوجد موعد رسمي حتى الآن لتحويل دعم مالي عربي شهري بقيمة مائة مليون دولار للسلطة الفلسطينية، موضحا أن وزراء الخارجية العرب يتشاورون مع دولهم حيث يعتمد الأمر على ظروف كل دولة.

Published On 14/12/2012
epa03481794 Palestinians queue to get money from ATMs at a Palestine Bank branch in Gaza City, on 22 November 2012. The Bank was the first one to reopen since the Israeli military operation against the Hamas-controlled Gaza strip. EPA/ALI ALI

قال وزير العمل الفلسطيني إن السلطة الفلسطينية لا تزال بانتظار تلقي دعم مالي من الدول العربية للحد من تداعيات أزمتها المالية المتفاقمة، مؤكدا أن السلطة غير قادرة حتى الآن على تحديد مواعيد صرف رواتب موظفيها.

Published On 16/12/2012
r : Palestinian President Mahmoud Abbas (L) arrives to the Arab Peace Initiative Committee Meeting in Doha December 9, 2012. REUTERS/Mohammed Dabbous (QATAR - Tags: POLITICS)

دعا وزراء الخارجية العرب الأحد للتنفيذ الفوري لقرار القمة العربية الأخيرة القاضي بتوفير شبكة أمان مالي للسلطة الفلسطينية بقيمة 100 مليون دولار شهريا لمساعدتها على مواجهة صعوباتها الاقتصادية، في حين طلبت السلطة مساعدات بقيمة 240 مليون دولار شهريا.

Published On 9/12/2012
Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu (3rd from R) holds the weekly cabinet meeting at his offices in Jerusalem on December 2, 2012. Israel is halting the transfer of tax and tariff money it collects for the Palestinians in response to their successful bid for UN non-member observer state status, Israeli media reported. AFP PHOTO/POOL/LIOR MIZRAHI

قال مسؤول فلسطيني اليوم الاثنين إن السلطة الفلسطينية ستتوجه للمؤسسات الدولية للرد على إسرائيل التي جمدت أمس تحويل عائدات الرسوم الضريبية إليها، بعد حصول فلسطين على وضع دولة “مراقب غير عضو” في الأمم المتحدة.

Published On 3/12/2012
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة