ثلثا السعوديين لا يملكون مساكن

حذر مسؤول سعودي من بلوغ نسبة المواطنين الذين لا يمتلكون منازل في المملكة إلى 80% من السكان البالغ عددهم 18 مليون نسمة، في حال لم يُعمد إلى حلول إبداعية لحل المشكلة.

وخلال مؤتمر صحفي عقد أمس، اعتبر عضو بمنتدى جدة الاقتصادي الـ13 أن مشكلة الإسكان تعد أكبر المشاكل التي تواجه الشباب في السعودية والمنطقة العربية بأسرها.

ولفت عبد الله بن صادق دحلان إلى أن نحو 60% من سكان السعودية لا يملكون حاليا منازل رغم نسبة النمو الاقتصادي الكبير الذي تعيشه البلاد، التي تعد أكبر مصدر للنفط بالعالم.

وأشار إلى أن هذه النسبة مرشحة للارتفاع إلى 80% في حال عدم وجود حلول مبتكرة تنجح في احتواء الشباب الطامحين في تكوين أسر جديدة.

وشدد على ضرورة أن ينظر للإسكان على أنه منظومة متكاملة اكتملت الآونة الأخيرة بعد وضع التشريعات اللازمة من مجلس الشورى واعتمادها من مجلس الوزراء، وكان آخرها الرهن العقاري، مضيفاً أنه لم تعد هناك مشكلة في التمويل وبات ضروريا التحرك للبحث عن حلول واقعية ومناسبة.

وكان خبراء العقار والإسكان بالسعودية توقعوا أن تسهم القرارات الملكية الأخيرة والقاضية ببناء خمسمائة ألف وحدة سكنية بجميع المناطق السعودية وتخصيص مبلغ 250 مليار ريال (66.6 مليار دولار) لذلك، وقرار رفع الحد الأعلى للقرض من الصندوق العقاري إلى خمسمائة ألف ريال (133.3 ألف دولار) في إنهاء أزمة المساكن بالسعودية بشكل كامل خلال ثلاث سنوات.

كما توقع الخبراء انخفاض أسعار العقارات والإيجارات في الوحدات السكنية إلى أكثر من 30%، وانخفاض نسب السعوديين المستأجرين إلى 20%.

المصدر : يو بي آي

حول هذه القصة

رجح خبراء عقاريون أن تؤدي قرارات الملك السعودي بتوفير قروض سكنية للمواطنين لكبح أسعار إيجارات المساكن وتوفير مئات الوظائف وفتح فرص استثمارية أمام الشركات المحلية والأجنبية بالقطاع. غير أن هناك مخاوف من أن يؤدي ذلك لارتفاع أسعار الأراضي والمواد الخام.

22/3/2011

تشتكي بعض شركات البناء بالسعودية من وجود وضع احتكاري في قطاع البناء والإنشاءات لفائدة كبريات الشركات كشركة سعودي أوجيه التي تمتلكها أسرة الحريري اللبنانية السعودية ومجموعة بن لادن، ونادرا ما تفوز الشركات الصغيرة والمتوسطة بعقود مشروعات.

1/8/2011

يُقدر متخصصون بأن دول مجلس التعاون الخليجي قد تحتاج إلى ما لا يقل عن 2.5 مليون وحدة سكنية خلال السنوات القليلة المقبلة، في حين يتوقع اتحاد الغرف الخليجية إطلاق شركة عقارية خليجية كبرى في النصف الثاني من العام 2012.

10/10/2011

أطلق رجل الأعمال السعودي وليد باحمدان بادرة أهلية هي الأولى تدعو إلى إنشاء آلاف المساكن الاقتصادية بأسعار ميسرة للشباب في مواجهة غلاء العقارات والإيجارات.

5/11/2010
المزيد من أحوال معيشية
الأكثر قراءة