افتتاح المنتدى العربي الصيني

التبادل التجاري العربي الصيني سجل 120 مليار دولار في النصف الأول من 2011 (رويترز)

 
بدأت في الصين فعاليات الدورة الثانية لمنتدى الصين والدول العربية الاقتصادي والتجاري، بهدف تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين الجانبين.
 
وافتتح جيا شينجلين -كبير المستشارين السياسيين بالحكومة الصينية، ورئيس لجنة المؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني- المنتدى بمدينة  ينشوان، عاصمة منطقة نيجشيا المتمتعة بالحكم الذاتي، التي تضم حوالي 10% من الأقلية المسلمة في الصين.
 
ويستمر المنتدى مدة خمسة أيام، ويركز على التعاون الاقتصادي والتجاري بين الدول العربية والصين في مجالات الزراعة والعلوم والتكنولوجيا والطاقة والخدمات المالية والسياحة والنشر.
 
يقام على هامش المنتدى معرض تجاري للمنتجات الغذائية الحلال، والطاقة، ومنتجات الهندسة الكيماوية.
 
ويشارك في المنتدى والمعرض حوالي سبعة آلاف شخص، بينهم 1200 من 76 دولة وأقاليم صينية، بحسب منظمي المنتدى.
 
ويشهد التبادل التجاري بين الصين والدول العربية نموا متسارعا، بالرغم من الاضطرابات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط منذ مطلع العام الجاري.
 
وسجّل حجم هذا التبادل رقما قياسيا بلغ 120 مليار دولار، بزيادة قدرها 36% في النصف الأول من هذا العام.
 
وتجاوزت قيمة استثمارات الصين الفعلية في الدول العربية 15 مليار دولار، كما أن الاستثمارات في مجال إنتاج الآلات والأجهزة المنزلية الكهربائية وتجميع السيارات، وغيرها من المجالات، لا تزال تنمو باستمرار.

المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة