النعيمي: سوق النفط متوازنة

r_Saudi Arabia's Oil Minister Ali Al-Naimi gives an interview during the 158th Extraordinary Meeting of the OPEC Conference in Quito December 11, 2010.


اعتبر وزير النفط السعودي علي النعيمي أن سوق النفط العالمية تتسم بالتوازن بين العرض والطلب، متعهدا بأن تواصل بلاده إمداد كل كميات الخام التي يطلبها الزبائن.

وأوضح النعيمي أن السعودية -وهي أكبر بلد مصدر للنفط في العالم- خفضت إنتاجها من النفط الخام الشهر الماضي ليصل إلى ما معدله 9.39 ملايين برميل يوميا، انخفاضا من مستوى 9.8 ملايين برميل يوميا في أغسطس/آب الماضي.

وكانت السعودية رفعت الإنتاج بنحو 900 ألف برميل يوميا لتبلغ 9.8 ملايين في يونيو/حزيران بعدما أخفقت في إقناع باقي أعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) بزيادة الإنتاج رسميا خلال اجتماع في العاصمة النمساوية فيينا، لتعويض توقف الإمدادات الليبية بسبب الحرب الدائرة هناك.

وتفاوت الإنتاج السعودي في الشهور الأخيرة، إذ انخفض إلى 9.6 ملايين برميل يوميا في يوليو/تموز وفقا لبيانات رسمية، ثم رفع إلى 9.8 ملايين برميل يوميا في أغسطس/آب، قبل أن ينخفض إلى 9.39 ملايين برميل يوميا الشهر الماضي، وهو ما يمثل انخفاضا قدره نحو 410 آلاف برميل يوميا على أساس شهري.

ولم يوضح النعيمي في مؤتمر صحفي عقده اليوم في الظهران (شرق السعودية) سبب تراجع الإنتاج في سبتمبر/أيلول.

غير أن تقارير من عدة جهات عالمية متخصصة في النفط -من بينها أوبك ووكالة الطاقة الدولية- توقعت تراجع الطلب على النفط. 

فقد خفضت أوبك مؤخرا توقعاتها للطلب على نفطها في المتبقي من العام الجاري والعام المقبل، وذلك جراء التوقعات الاقتصادية القاتمة، كما أدى بدء عودة النفط الليبي للأسواق إلى عدم حاجة أعضاء أوبك لزيادة الإنتاج.

ورغم موجة صعود نهاية الأسبوع الماضي لأسعار النفط، إلا أن أسعار خام برنت تراجعت بنحو 22 دولارا، لتصل إلى 106 دولارات للبرميل مقارنة مع مستوى الذروة البالغ 127 دولارا للبرميل المسجل في أبريل/نيسان.

تجدر الإشارة إلى أن السعودية تشهد عادة في أشهر الصيف -شديدة الحرارة- طلبا متزايدا على النفط لتوليد الكهرباء، مع تزايد الطلب على أجهزة التكييف.

ويقدر محللون أن المملكة قد استهلكت أكثر من مليون برميل يوميا في بعض أيام أغسطس/آب الماضي، وهو ما قد يكون سببا في تزايد إنتاج الخام في هذا الشهر.

وقد يكون أحد أسباب انخفاض الإنتاج السعودي للنفط في سبتمبر/أيلول الماضي عنه في أغسطس/آب هو تراجع الطلب المحلي على النفط السعودي.

المصدر : رويترز