بي بي تبيع حصة بمشروع في فنزويلا

AFP/ General view of Jose oil plant in Puerto La Cruz, some 220 kilometers east from Caracas, 01 December 2007.
تمتلك بي بي حصصا في مشروعات مشتركة بفنزويلا تقدر قيمتها بمليار دولار (الفرنسية)تمتلك بي بي حصصا في مشروعات مشتركة بفنزويلا تقدر قيمتها بمليار دولار (الفرنسية)

قالت شركة بي بي إنها تتفاوض حاليا لبيع حصتها في مشروع بفنزويلا لشركة "تي أن كي بي بي" المشتركة التي تملكها مع روسيا، كجزء من برنامج لبيع ما قيمته 30 مليار دولار لتسديد تكلفة بقعة الزيت في خليج المكسيك.

 
وقالت الشركة في بيان إنها تؤيد خطة بي بي لإعادة تنظيم قاعدة أصولها في فنزويلا وإنها تنظر في حصة فيها. وأضافت أنها تعتقد أن هذه تعتبر فرصة للتوسع عالميا ولتعزيز وجودها في فنزويلا، حيث تمتلك عدة استثمارات.
 
وكانت بي بي قالت في وقت سابق من هذا الأسبوع إنها تخطط لجمع ما بين 25 مليار و30 مليار دولار في العام ونصف العام القادم من بيع أصول، بعد أن أعلنت خسائر وصلت إلى 17 مليار دولار في الربع الثاني بسبب أزمة بقعة النفط.
 
وقامت بي بي في الأسبوع الماضي ببيع أصول لها في الولايات المتحدة وكندا ومصر لشركة أباتشي كورب، في صفقة وصلت قيمتها إلى سبعة مليارات دولار. وقالت إنها تعتزم بيع بعض أصولها في باكستان وفيتنام.
 
وتمتلك بي بي حصصا صغيرة في مشروعات مشتركة بفنزويلا مع شركة النفط الفنزويلية الوطنية تقدر قيمتها بمليار دولار.
 
وقد تقلصت رغبة الشركة في الاستمرار في فنزويلا بعد ضغوط الحكومة الفنزويلية على المستثمرين الأجانب، وبعدما أممت الحكومة عدة مشروعات تديرها شركات أجانب. ووافقت بي بي على إعطاء حصة أغلبية للشركة الفنزويلية، بينما غادرت كل من إكسون موبيل وكونوكو فيليبس البلاد بعد رفض طلب فنزويلي مماثل.
المصدر : وول ستريت جورنال