عجز تجاري لسول أمام اليابان

epa : epa01756744 A handout image provided 09 June 2009 by the Hyundai Heavy Industries Co showing a set of marine platforms Hyundai Heavy Industries Co. built at the order of

أكد خبراء اقتصاد في كوريا الجنوبية، استنادا إلى بيانات أصدرها بنك كوريا المركزي، أن العجز التجاري للبلاد مع اليابان تزايد، نظرا لاعتمادها على المكونات اليابانية في تصنيع المنتجات الموجهة للتصدير.
 
وقالت بيانات للبنك المركزي الجمعة إن كوريا سجلت عجزا تجاريا تراكميا بلغ 174.9 مليار دولار في عشر سنوات حتى نهاية عام 2008.
 
وأوضحت البيانات أن العجز التجاري لكوريا مع اليابان ارتفع من 22.1 مليار دولار عام 2005 إلى 25.3 مليار دولار العام الماضي.
 
وقال بنك كوريا إنه تم تقدير العجز التجاري على أساس احتساب متوسط سعر صرف الدولار أمام الوون (عملة كوريا) عند 1121 وونا في الفترة الممتدة بين عامي 1999 و2008.
 
وأكد البنك إن العجز التجاري لكوريا الجنوبية مع اليابان يقابله فائض تجاري تراكمي لها مع دول جنوب شرق آسيا والصين وصل إلى 169.2 مليار دولار و139.9 مليار دولار، على التوالي، في الفترة نفسها.
 
وأوضح  اقتصاديون أن العجز التجاري مع اليابان قضية مزمنة وهيكلية إذ تستورد العديد من الشركات الكورية المكونات اليابانية لتجميعها في مصانع بلادها قبل تصديرها في شكل منتجات إلى دول أخرى.
 
وقال بنك كوريا إن المكونات المستوردة من اليابان تتسبب في الجزء الأكبر من العجز التجاري للبلاد معها, وارتفع العجز التجاري الكوري مع اليابان نتيجة لاستيراد المكونات والمواد من 15.5 مليار دولار عام 2006 إلى 18.6 مليار دولار في 2007.
المصدر : الألمانية

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة