أجيليتي الكويتية تُحرم من عقود أميركية


أكدت شركة المخازن العمومية (أجيليتي) الكويتية عدم صحة الاتهامات الموجهة لها بالاحتيال والتآمر في عقود لتزويد الجيش الأميركي بالطعام، معربة عن ثقتها بأن هذه المزاعم سيتضح أنها بلا قيمة عندما تفحصها المحكمة.

وأوضحت الشركة المعنية بخدمات النقل والإمداد والتموين اليوم أن من شأن قرار الاتهام منعها من الحصول على أي عقود حتى يتم حل المسألة، غير أنه لن يلحق الضرر بالعقود السارية مع الحكومة الأميركية.

وكانت هيئة محلفين أميركية وجهت ستة اتهامات لأجيليتي تتعلق بعقود حصلت عليها الشركة لتزويد الجنود الأميركيين بالعراق والكويت والأردن.

وتتعلق تلك الاتهامات بمزاعم احتيال وتآمر فيما يتعلق بزيادة الأسعار على الجيش في عقود قيمتها 8.5 مليارات دولار حصلت عليها الشركة بين عامي 2003 و2005.

وأعربت أجيليتي عن خيبة أملها وقالت في بيان إن عقودها تتم مراجعتها ومناقشتها مع الجانب الأميركي بشكل يضمن أن أموال دافعي الضرائب الأميركيين يتم صرفها بشكل ملائم.

وأوقفت البورصة الكويتية اليوم تداول سهم أجيليتي لحين استيضاح ما جاء في بيان تلقته البورصة من الشركة.

المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة