المستثمرون يبحثون عن الأمان في أميركا

Afp/The landmark Art Deco Chrysler Building (L top) is seen reflected in a neighboring building June 11, 2008 in New York City. The Abu Dhabi Investment Council wants to purchase a 75 percent share in the historic skyscraper for 800 million USD. The building has been a New York City landmark since its completion on May 28, 1930.

مع استمرار تباطؤ نمو الاقتصاد العالمي يتجه المستثمرون إلى صناديق أسهم الشركات الأميركية الكبيرة وصناديق سوق المال، حسبما أظهرت بيانات من شركة إيبيافار غلوبال في مدينة بوسطن.
 
وقالت إيبيافار إن انخفاض أرباح الربع الثاني من العام الجاري غذى مخاوف جديدة بشأن مستقبل نمو الاقتصاد العالمي مما دفع المستثمرين إلى التوجه نحو تلك القطاعات في الأسبوع الثاني من الشهر الجاري.
   
وأكد مكتب يورستات للإحصاءات بالاتحاد الأوروبي المخاوف البعيدة المدى من تباطؤ النمو وأفاد أنه رصد بالربع الثاني أول انكماش بالنشاط الاقتصادي الأوروبي.
   
وتقلص اقتصاد 15 دولة تشترك في عملة اليورو بنسبة 0.2% مقارنة بالربع الأول في حين نما بنسبة 1.5% على أساس سنوي وتطابق الرقمان مع التوقعات.
   
واستمرت الدول والقطاعات المعتمدة على أسعار السلع في المعاناة من زيادة إجمالي رؤوس الأموال الخارجة على الداخلة وبلغ الفارق 46.7 مليون دولار للخروج من البرازيل و239 مليون دولار من روسيا.
 
وبالنسبة لروسيا كان الأسبوع السابع على التوالي لخروج رؤوس أموال أكثر من التدفقات الداخلة مع إحجام المستثمرين بسبب انخفاض أسعار السلع وتزايد المخاوف المرتبطة بأمور سياسية مثل صراع روسيا مع جورجيا وتزايد نبرة التصريحات المتبادلة مع الولايات المتحدة.
   
وتلقت مجموعات الصناديق الأميركية 4.6 مليارات دولار صافية في صورة نقد جديد في الأسبوع الأخير مدعومة إلى حد كبير بتدفق 5.8 مليارات دولار إلى صناديق الأسهم الكبيرة. وبلغ صافي التدفق النقدي إلى صناديق سوق المال 5.97 مليارات دولار.
المصدر : رويترز

المزيد من استثمار
الأكثر قراءة