ارتفاع النفط فوق 142 دولارا وتراجع العملة الأميركية

توقعات بأن تواصل أسعار النفط الارتفاع مع استمرار المخاوف من نقص الإمدادات  (الفرنسية)

ارتفعت أسعار النفط في التعاملات الآسيوية للعقود الآجلة أكثر من دولار للبرميل لتصبح على مقربة من أعلى مستوياتها على الإطلاق التي بلغتها الاثنين فوق 143 دولارا للبرميل، وسط تكهنات بأن المعروض العالمي لن يواكب الطلب وتوقعات بأن البنك المركزي الأوروبي سيرفع أسعار الفائدة في وقت لاحق من هذا الأسبوع.
 
فقد ارتفع الخام الأميركي إلى 142.21 دولارا للبرميل في حين زاد مزيج برنت إلى 142.10  دولارا.
 
وتوقع محللون أن تواصل أسعار النفط ارتفاعاتها مع استمرار المخاوف من نقص الإمدادات نتيجة التوتر بالشرق الأوسط وضعف الدولار.
 
وخفضت وكالة الطاقة الدولية أمس توقعاتها لطاقة إنتاج النفط العالمية 2.7 برميل يوميا إلى 95.33 مليون برميل يوميا بحلول عام 2012 مما عزز الأسعار التي ارتفعت بالفعل بسبب التوتر بين إسرائيل وإيران.
 
كما أقبل المتعاملون على شراء النفط بسبب ضعف الدولار الذي هبط أمام اليورو قبيل اجتماع المركزي الأوروبي الذي ينتظر على نطاق واسع أن يسفر عن رفع أسعار الفائدة لمواجهة تسارع وتيرة التضخم في منطقة اليورو.
 
وقال رئيس منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) شكيب خليل أمس إن المنظمة لا تملك ما يكفي من الطاقة الإنتاجية الفائضة لتعويض النفط الإيراني إذا قطعت طهران الصادرات بسبب تعرضها لهجوم.
 
ومن المتوقع أن تظهر بيانات مخزون النفط الأميركي الأسبوعية التي تصدر اليوم تراجعا بواقع 100 ألف برميل في مخزونات الخام وانخفاض مخزونات البنزين 200 ألف برميل.
 
انخفاض الدولار
وفي الوقت نفسه ارتفع اليورو أمام الدولار في بدء التعاملات الأوروبية إلى 1.5830 دولار من 1.5793.
 
كما ارتفع الجنيه الإسترليني أمام العملة الأميركية إلى 1.9961 دولار من 1.9944.
 
من ناحية أخرى واصل سعر الذهب ارتفاعه مدعوما من ارتفاع أسعار النفط وانخفاض الدولار ومن المتوقع أن يستمر في الارتفاع مادام النفط مرتفعا.
 
وبلغ سعر الذهب في المعاملات الفورية 940.45 دولارا للأوقية بالمقارنة مع 939.40 في أواخر المعاملات في نيويورك الثلاثاء.
المصدر : وكالات

المزيد من أسواق مالية
الأكثر قراءة