أوبك ترى إمدادات نفط كافية وأمامها التثبيت أو الخفض

خليل استبعد زيادة إنتاج أوبك في وقت لا يرتفع فيه الطلب (الفرنسية)

أكد وزراء في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) قبيل اجتماع غد في فيينا وجود إمدادات كافية بالأسواق، وهو ما أكدته الكويت والإمارات بينما قالت إيران إنها ستؤيد خفض إنتاج المنظمة.

واعتبر وزير النفط الإماراتي محمد بن ظاعن الهاملي الإمدادات كافية في السوق النفطية، في إشارة إلى أن المنظمة قد لا تزيد إنتاجها خلال اجتماع الأربعاء في العاصمة النمساوية فيينا.

ورغم ارتفاع الأسعار لمستويات تجاوزت 102 دولار للبرميل، يتبنى وزراء في أوبك رفض زيادة الإنتاج وسط مخاوف من زيادة المخزونات الأميركية المرتفعة مع التراجع الموسمي للطلب خلال الربع الثاني من العام الحالي.

ولكن الهاملي الذي كان يتحدث لرويترز في عاصمة كوريا الجنوبية سول قبل سفره إلى فيينا، امتنع عن الحديث عن الإجراء الذي ستتخذه المنظمة خلال اجتماعها مكتفيا بالقول إنه سيتم الاطلاع على أحدث البيانات حول العوامل الأساسية في السوق ويتخذ القرار بعد ذلك.

محركات الارتفاع

"
الهاملي: ارتفاع أسعار النفط يرجع إلى عوامل خارجة عن سيطرة أوبك منها ضعف الدولار والمشاكل السياسية واختناقات بإنتاج المصافي
"

وأشار الوزير الإماراتي إلى أن ارتفاع الأسعار يرجع إلى عوامل خارجة عن سيطرة أوبك منها ضعف الدولار والمشاكل السياسية، واختناقات في إنتاج المصافي.

واستبعد محمد عبد الله هادي العليم القائم بأعمال وزير النفط الكويتي الحاجة لزيادة إنتاج أوبك خلال اجتماع فيينا، مرجعا ارتفاع الأسعار حاليا إلى المضاربة وليس لأساسيات العرض والطلب في الأسواق.

ولكن وزير النفط الإيراني غلام حسين نوذري أعلن عن اعتزامه تأييد خفض إنتاج أوبك في اجتماع غد لوجود إمدادات كافية بالسوق.

وكان الخام الأميركي الخفيف قد ارتفع إلى 103.95 دولار للبرميل أمس مسجلا سعرا قياسيا.

واستبعد رئيس أوبك وزير الطاقة والمناجم الجزائري شكيب خليل زيادة الإنتاج في وقت لا يرتفع فيه الطلب.

وقال خليل إن أمام المنظمة الاختيار بين المحافظة على الإنتاج الحالي أو خفضه خلال الاجتماع. وعزا ارتفاع الأسعار لمستوى قياسي إلى ضغوط الاستثمارات بصناعة النفط والمواد الأولية الأخرى.

وقد امتنع وزير البترول والثروة المعدنية السعودي علي النعيمي عن الإدلاء بأي تصريحات لدى وصوله إلى فيينا للمشاركة بالاجتماع، علما بأن بلاده أكبر مصدر للنفط في العالم.

المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة