أوكرانيا تستبعد تقليص إمدادات غاز روسية


عبرت رئيسة الوزراء الأوكرانية يوليا تيموشينكو عن اقتناعها بأن مجموعة غازبروم الروسية لن تنفذ تهديدها بتقليص إمدادات الغاز لأوكرانيا بنسبة 25%.

وقالت تيموشينكو خلال مؤتمر صحفي عقد في العاصمة الأوكرانية كييف السبت "أنا واثقة بأن أي قطع للإمدادات لن يحصل" ، لكنها لم توضح أسباب هذه الثقة.

وأكدت عدم إرسال غازبروم أي تحذير رسمي بشأن الخفض المحتمل، ونفت وجود أي وثيقة رسمية في هذا الشأن.

وهددت غازبروم الجمعة بعد فشل مفاوضاتها مع مجموعة نافتوغاز الأوكرانية، بتقليص إمدادات الغاز لأوكرانيا بنسبة 25% اعتبارا من صباح الثالث من مارس/آذار الجاري.

ولكن المفاوضات بين المجموعتين استمرت في موسكو يوم السبت، حسبما ذكره المتحدث باسم نافتوغاز فالنتين زمليانسكي لوكالة فرانس برس.

وقال المتحدث إن المفاوضات مستمرة ويبحث فيها شكل عمليات التسليم لعام 2008، دون أن يحدد النتائج التي أسفرت عنها هذه المحادثات.

أما المتحدث باسم غازبروم سيرغي كوبريانوف فقال إنه ليس لديه أي معلومات جديدة حول أزمة الغاز مع كييف، ورفض التعليق على معلومات نافتوغاز.

وأدى خلاف على الغاز بين موسكو وأوكرانيا في يناير/كانون الثاني عام 2006 إلى وقف روسيا إمدادات الغاز إلى أوروبا فترة قصيرة، علما بأن 80% من الغاز الروسي المصدّر إلى أوروبا تمر عن طريق أوكرانيا.

المصدر : الفرنسية

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة