السعودية والنرويج تتوقعان زيادة الطلب العالمي على النفط


قالت وزيرة النفط النرويجية
أوسلاج هاجا إن السعودية والنرويج تتوقعان ارتفاع الطلب على النفط الخام رغم المخاوف بشأن تباطؤ الاقتصاد الأميركي.

وأضافت  في الرياض بعد مباحثات مع وزير النفط السعودي علي النعيمي أن هناك طلبا متزايدا في مناطق أخرى من العالم مثل الهند والصين.

وقالت هاجا إن السعودية والنرويج متفقتان على أن العوامل الأساسية للسوق لاتزال تعمل، لكنها أشارت إلى أن هناك عوامل أخرى تتحكم في السوق مثل الخوف من ندرة الوقود في المستقبل، والخوف وعدم التيقن بشأن ما سيكون عليه النظام الرقابي في المستقبل جراء تدابير دولية بشأن تغير المناخ وتغير التوازنات الاقتصادية للعالم.

كما أشارت إلى أن السعودية والنرويج قد تتعاونان في التقاط وتخزين الكربون لتقليل انبعاثات الغاز المسببة لظاهرة الانحباس الحراري.

وتشمل هذه العملية تجميع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الناجمة عن عمليات مثل توليد الكهرباء من الوقود الأحفوري وتخزينها تحت الأرض أو تحت قاع البحر. ولاتزال التقنية في مراحلها الأولى وهي ليست تجارية بعد.
 

من ناحية أخرى قال شكيب خليل رئيس منظمة أوبك إن المنظمة قد تخفض إنتاجها أو تبقيه مستقرا أثناء اجتماع تعقده في مارس/آذار القادم.

 

وكان وزراء أوبك قرروا في اجتماعين في ديسمبر/كانون الأول وفي وقت سابق من فبراير/شباط الجاري إبقاء أهداف الإنتاج دون تغيير، رغم دعوات الدول المستهلكة لزيادة المعروض لكبح ارتفاع الأسعار. وتعقد المنظمة اجتماعها التالي في 5 مارس/آذار في فيينا.

 

وارتفعت أسعار النفط الاثنين لليوم الرابع على التوالي بسبب استمرار النزاع بين فنزويلا وشركة إكسون موبيل الأميركية، وتجدد المخاوف من انقطاع إمدادات النفط النيجيرية.

 

وارتفع سعر خام النفط الأميركي الخفيف 61 سنتا إلى 96.11 دولارا للبرميل، بينما ارتفع خام برنت 30 سنتا إلى 94.93 دولارا.

 

 

المصدر : رويترز

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة