هبوط الأسهم الآسيوية وأسعار النفط في آسيا

 

هبطت أسهم معظم البورصات الآسيوية في التعاملات المبكرة اليوم الثلاثاء مع ازدياد المخاوف بشأن مستقبل الشركات الأميركية مثل جنرال موتورز وتسببها في هبوط الأسهم في وول ستريت أمس الاثنين، كما انخفضت أسعار الخام الأميركي في آسيا صباح اليوم دولارا واحدا دون 62 دولارا للبرميل.

فقد هوى مؤشر نيكي لأسهم الشركات اليابانية الكبرى 103.50 نقطة إلى 8977.8 نقطة، أي بنسبة 1.3% في بداية التعامل في بورصة طوكيو للأوراق المالية.

وانخفض الدولار 0.2% مقابل العملة اليابانية عن مستواه أواخر التعاملات الأميركية أمس الاثنين عند 97.82 ين.

وهبط اليورو 0.4% مقابل العملة اليابانية إلى 124.60 ين. ونزل اليورو إلى 1.2739 دولار متراجعا بسبب هبوطه مقابل الين.

كما تراجعت أسهم بورصة هونغ كونغ خلال التعاملات المبكرة اليوم الثلاثاء بنسبة 2.9%. وفقد مؤشر هانغ سينغ الرئيسي 421.68 نقطة، ليصل إلى 14.322.95 نقطة.

كما تراجعت الأسهم الأسترالية مع بدء التداول متأثرة بنظيرتها الأميركية حيث هوى المؤشر القياسي بنسبة 3%.

وانخفض مؤشر "أي أس أكس 200" 125 نقطة أو 3% ليصل إلى 4319.83 نقطة.

وفي أسواق العملة بلغت قيمة الدولار الأسترالي أمام نظيره الأميركي 67 سنتا.


هبوط النفط
وعادت أسعار النفط الخام الأميركي للهبوط مجددا منخفضة بنحو دولار في التعاملات الإلكترونية لبورصة نيويورك التجارية "نايمكس" في آسيا صباح اليوم لتفقد بعض مكاسب الجلسة السابقة التي زادت فيها 2% مدعومة بخطة انتعاش صينية وتعهد السعودية بخفض الإمدادات.

وبحلول الساعة 0043 بتوقيت غرينتش بلغ سعر عقود النفط الخام الأميركي الخفيف لأقرب استحقاق لشهر ديسمبر/كانون الأول في نايمكس 61.45 دولارا للبرميل منخفضا 96 سنتا عن إقفال أمس الاثنين في نايمكس على 62.41 دولار بزيادة قدرها 1.37 دولار.

وكانت خطة الصين لإنفاق قرابة 600 مليار دولار والتي تهدف إلى تعزيز الطلب المحلي ومساعدة رابع أكبر اقتصاد في العالم على التغلب على أزمة الائتمان قد أدت إلى هبوط الدولار مقابل اليورو أمس.

وأبلغت السعودية زبائنها من شركات التكرير في آسيا أنها ستخفض شحنات الخام إليهم في ديسمبر/كانون الأول 5%، وهو ما يشير إلى التزامها بخطة أوبك لخفض الإنتاج.

المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة