سوني وتوشيبا تعلنان تراجعا كبيرا في إيراداتهما

توشيبا خسرت نحو 285 مليون دولار خلال الربع الثاني من السنة المالية الحالية (رويترز-أرشيف)

أعلنت شركة سوني كورب اليابانية هبوط أرباحها الفصلية بنسبة 90%، في حين كشفت شركة الإلكترونيات العملاقة توشيبا كورب عن تسجيل خسائر قدرها 26.9 مليار ين (284.31 مليون دولار) خلال الربع الثاني من العام المالي الحالي الذي ينتهي في مارس/آذار 2009.

وتعيد الشركتان النتائج السلبية إلى المخاوف المتزايدة بشأن الاقتصاد العالمي الذي يتعرض لأزمة طاحنة لم يشهدها منذ سبعة عقود أدت لارتفاع العملة اليابانية وقللت الطلب العالمي على السلع. 

فأبقت سوني على توقعاتها بهبوط أرباح للعام كله حتى مارس/آذار المقبل بنسبة 58%. وبلغ إجمالي أرباح التشغيل في سوني 11.05 مليار ين (111.5 مليون دولار) في الفترة بين يوليو/تموز وسبتمبر/أيلول انخفاضا من 111.62 مليار ين في نفس الفترة من العام السابق.

وتتنافس سوني مع كانون في مجال الكاميرات الرقمية ومع سامسونغ في سوق شاشات التلفزيون المصنوعة من البلور السائل.

وهوى سهم سوني 68% منذ بداية العام وحتى أمس مقارنة مع هبوط مؤشر بورصة طوكيو لأسهم شركات الأجهزة الإلكترونية بنسبة 56%.


توشيبا تخسر
ومن جهتها عزت توشيبا -عملاق الإلكترونيات- خسائرها خلال الربع الثاني من العام المالي الحالي حتى 30 أيلول/سبتمبر الماضي إلى استمرار تراجع أسعار رقائق الذاكرة المؤقتة.

وكانت الشركة اليابانية قد حققت أرباحا قدرها 25 مليار ين خلال الربع الثاني من العام المالي السابق.

وتراجعت أرباح تشغيل توشيبا خلال الربع الثاني من العام المالي الحالي إلى 700 مليون ين مقابل أرباح تشغيل قدرها 61.3 مليار ين خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

وبلغت مبيعات الشركة خلال الشهور الثلاثة الماضية 1.88 تريليون ين بانخفاض نسبته 2.03% عن الفترة نفسها من العام الماضي.

وفي الوقت نفسه سجلت الشركة اليابانية خلال النصف الأول من العام المالي الحالي أول خسائر نصف سنوية منذ خمس سنوات حيث بلغت خسائرها الصافية 38.45 مليار ين، مقابل أرباح صافية بقيمة 45.66 مليار ين خلال الفترة نفسها من العام المالي الماضي.

وتتوقع الشركة تحقيق أرباح صافية قدرها 70 مليار ين خلال العام المالي الحالي ككل بانخفاض نسبته 45.1% عن العام الماضي.

المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة