تباين ردود الفعل بشأن خفض أيام العمل بالسودان

تتأهب الأسواق للتعامل مع تداعيات اعتماد السبت عطلة مع الجمعة (الجزيرة)

تباينت ردود الفعل في السودان بين مؤيد ومعارض بشأن خفض أيام العمل الرسمية إلى خمسة أيام بدلاً من ستة مقابل رفع عدد ساعات العمل اليومية إلى ما بين ثماني ساعات ونصف الساعة إلى تسع ساعات.
 
وتتأهب الأسواق للتعامل مع التداعيات التي قد تسفر عن اعتماد يوم السبت عطلة إلى جانب يوم الجمعة اعتباراً من الغد.
 
وترى أوساط عمالية أن القرار الجديد سيؤدي إلى ارتفاع كلفة المنتج من السلع أو الخدمات, بينما تجادل الحكومة بأن زيادة ساعات العمل اليومية ستعزز الإنتاجية.
 
وقالت الدكتورة جميلة فتح الرحمن -عضو لجنة تخفيض أيام العمل في السودان- إن القرار سيؤثر إيجابا على إنتاجية العمل إذا ما جرى تطبيق اللوائح الصادرة بشكل سليم.
 
ورفضت جميلة فتح الرحمن في تصريحات للجزيرة أن يكون هناك تأثير لتعديل أيام العمل الرسمية على ارتفاع كلفة المنتج كما يردد البعض، مشيرة إلى أن عددا من المصانع والشركات تعمل بنظام الورديات التي تصل أحيانا إلى اثنى عشر ساعة يوميا.
المصدر : الجزيرة

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة