أوبك: ارتفاع النفط عن ثمانين دولارا لن يستمر طويلا

 
أكدت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) أن ارتفاع سعر النفط عن مستوى ثمانين دولارا للبرميل أمر مؤقت لا تدعمه العوامل الأساسية.
 
وقال الأمين العام للمنظمة عبدالله البدري إن السعر الحالي للنفط مرتفع للغاية، مؤكدا أن أوبك لا تحبذ سعرا مرتفعا، كما لا تحبذ سعرا منخفضا.
 
وأشار البدري إلى أن أحد العوامل وراء هذه الزيادة هو موسم الأعاصير، لكنه أضاف أن المنظمة لا تزال تبحث عن الأسباب الحقيقية لهذه الزيادة.
 
وأضاف أن وزراء أوبك سيبحثون وضع المخزونات في اجتماعهم المقبل المقرر في أبوظبي في ديسمبر/كانون الأول، لكنه امتنع عن قول ما إذا كانت أوبك ستبحث زيادة إضافية في الإنتاج.
 
وقد تراجعت أسعار العقود الآجلة للنفط الخام من مستواه القياسي المرتفع اليوم مع انحسار قوة الإعصار هيمبرتو في خليج المكسيك، وظهور مؤشرات جديدة على أن مشكلات الائتمان في القطاع المصرفي أضرت بأسواق المال.
 
ونزل سعر العقود الآجلة للنفط الخام الأميركي الخفيف إلى 79.47 دولارا للبرميل. وفي لندن هبط سعر مزيج النفط الخام برنت إلى 76.57 دولارا.
 
وكانت أسعار النفط ارتفعت إلى 80.20 دولارا للبرميل أمس الخميس لتسجل مستوى قياسيا رغم قرار منظمة أوبك يوم الثلاثاء رفع الإنتاج بمقدار خمسمئة ألف برميل يوميا لتهدئة مخاوف المستهلكين من تسبب ارتفاع أسعار النفط في إلحاق ضرر أكبر باقتصاد عالمي هش.
 
وتزامن قرار أوبك مع انفجارات في خطوط أنابيب في المكسيك، والإعصار هيمبرتو في خليج المكسيك.
المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة