الكويت تخفض عملتها لارتفاع الدولار أمام الين

قرر البنك المركزي الكويتي السماح بانخفاض العملة المحلية الدينار مقابل الدولار الأحد لثالث مرة خلال أسبوع عقب تعويض العملة الأميركية بعض خسائرها أمام نظيرتها اليابانية الين.

وأعلن البنك أنه سيتم التعامل في الدينار بسعر 0.28180 في المتوسط أمام الدولار مقابل 0.28170 دينار للدولار الأربعاء الماضي بتراجع بنسبة 0.04%.

مع هذا التخفيض لقيمة العملة المحلية يكون الدينار الكويتي قد ارتفع بنسبة 2.60% مقابل الدولار منذ 19 مايو/أيار الماضي أي قبل يوم واحد من قرار البنك المركزي الكويتي التخلي عن ربط الدينار بالدولار والتحول إلى سلة عملات لم يكشف مكوناتها ونسبها.

وارتفع الدولار في أواخر التعاملات في نيويورك يوم الجمعة الماضي بنسبة 0.3% إلى 118.48 ينا بارتفاع تجاوز ينا عن مستوى سابق سجل خلال اليوم نفسه.

ولكن اليورو ارتفع أمام العملة الأميركية الجمعة إلى 1.3697 دولار إلا أنه بقي دون مستواه القياسي حول 1.3850 دولار الذي سجله الشهر الماضي.

ويرى البنك المركزي أن تراجع الدولار في الأسواق العالمية يؤدي إلى ارتفاع التضخم في الكويت ويزيد من أعباء الواردات التي يتم شراؤها بعملات غير الدولار.

وهبط الدولار إلى مستوى قياسي مقابل اليورو في الشهر الماضي وتدفع الكويت أكثر من ثلث واردتها بالعملة الأوروبية الموحدة.

وكانت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) قد نقلت عن محافظ البنك المركزي الشيخ سالم عبد العزيز الصباح قوله في التاسع والعشرين من الشهر الماضي إن سلة العملات تتيح للبنك مرونة لمتابعة التطورات المستمرة في أسعار صرف العملات الرئيسية بالأسواق العالمية.

المصدر : رويترز

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة