الجزائر تعلن وقف المفاوضات بشأن رفع سعر الغاز لإسبانيا

شكيب خليل: المفاوضات مع إسبانيا وصلت إلى طريق مسدود (رويترز-أرشيف)
كشف وزير الطاقة والمناجم الجزائري شكيب خليل أن المفاوضات متوقفة بين شركتي سوناطراك النفطية الحكومية والإسبانية "غاز ناتورال" لرفع سعر الغاز الجزائري الذي تستورده إسبانيا.
 
وقال خليل إن المفاوضات وصلت إلى طريق مسدود، وذلك على هامش توقيع عقد جزائري إسباني في العاصمة الجزائرية بشأن توزيع مياه تحلية البحر.
 
وتطالب الجزائر منذ سنتين برفع سعر الغاز الجزائري الذي يسوق في إسبانيا بواقع دولار لكل 27 مترا مكعبا.
 
وقد دخلت سوناطراك وغاز ناتورال في مفاوضات تستورد بموجبها الشركة الإسبانية نحو تسعة مليارات متر مكعب من الغاز الجزائري، أي ما يمثل قرابة 60% من حاجيات السوق الإسبانية، غير أن هذه المفاوضات توقفت ولم يتمكن الطرفان لحد الآن من التوصل إلى حل يرضيهما.
 
وكان الوزير الجزائري أبدى استياءه من رفض الحكومة الإسبانية السماح لشركة سوناطراك بتوزيع ثلاثة مليارات متر مكعب من الغاز في السوق الإسبانية بعد أن حددت ذلك بمليار متر مكعب.
 
وكان البلدان وقعا يوم 21 ديسمبر/كانون الأول 2006 في العاصمة الإسبانية مدريد على اتفاقية إنشاء أنبوب الغاز "ميدغاز" الذي سيربط ميناء بني صاف الجزائري بميناء ألميريا الإسباني عام 2008.
 
وتحتل إسبانيا المرتبة الثالثة بين زبائن الجزائر في استيراد النفط، حيث استوردت خمسة مليارات دولار تشكل 11% من مجمل مبيعات الجزائر إلى الخارج عام 2005.
المصدر : وكالات

المزيد من اتفاقات
الأكثر قراءة