الهند قد تعجز عن تحقيق أهداف الألفية


الإنجاز الذي حققته الهند سيكون أحد العوامل البارزة في مكافحة الفقر على مستوى العالم (الفرنسية-أرشيف)
قالت الهند إنها قد تعجز عن تحقيق الأهداف التي حددتها الأمم المتحدة بخصوص التنمية.

 

وأوضح وزير المالية الهندي بي تشيدامبارام في القمة الاقتصادية الـ23 المنعقدة حاليا في نيودلهي وينظمها المنتدى الاقتصادي العالمي إن العديد من الدول، وليس الهند فحسب، عجزت عن تحقيق أهداف الألفية للتنمية التي حددها العالم ومن مصلحة العالم ألا يتم تجاوز هذا الموعد المحدد.

 

وأشار إلى أن هناك مجالات تتطلب جهودا مضاعفة، وهذه المجالات تتضمن محو الأمية والتغذية ومعدلات الوفيات بين الأمهات والأطفال. وأضاف أن مسؤولية تطبيق معظم البرامج المجتمعية المرتبطة بالأهداف تقع على عاتق حكومات الولايات بالهند.

 

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة قد حددت ثمانية مجالات في سبتمبر/ أيلول 2000 تعتقد أنها تتطلب اهتماما عالميا وتشكل خطة أساسية متفقا عليها من جانب كل دول العالم وكل مؤسسات التنمية البارزة في العالم.

 

وتتضمن الأهداف خفض معدلات الفقر إلى النصف ووقف انتشار مرض الإيدز وتوفير التعليم الأساسي العام على أن يتم تحقيقها مع حلول الموعد المستهدف، وهو 2015.

 

ووفقا لآخر تقرير للأمم المتحدة بشأن الكيفية التي تسير بها الهند صوب تحقيق هذه الأهداف، قال تقرير مراقبة أهداف الألفية للتنمية إن الإنجاز الذي حققته الهند في خفض معدلات الفقر سوف يكون أحد العوامل البارزة في مكافحة الفقر على مستوى العالم.

 

وقال التقرير إنه مع وجود أكثر من 2.3 مليار شخص في الصين والهند فقط، فإن تقدمهما الكبير في خفض معدلات الفقر فيهما يدفع معدلات التقدم في مكافحة الفقر في الدول النامية.

المصدر : الألمانية

المزيد من اقتصاد دولي
الأكثر قراءة