المنتجون قلقون إزاء الاستثمار في رفع الطاقة الاحتياطية للنفط

قال وزير الطاقة والصناعة القطري إن الدول المنتجة للنفط تنفق مليارات الدولارات من أجل زيادة قدراتها الاحتياطية وسط الارتفاع المتزايد لسعره، لكنها تشعر بالقلق من أن يؤدي التغيّر المفاجئ للأسواق إلى الإساءة لاستثماراتهم.
 
وأضاف عبد الله بن حمد العطية أنه لا توجد ضمانات حول من سيستهلك هذه الكمية الإضافية من النفط, لكن الدول المنتجة لا تزال تنفق عشرات مليارات الدولارات من أجل زيادة قدراتها الإنتاجية الاحتياطية.
 
وأشار إلى أنه رغم أن سعر برميل النفط يقترب من 70 دولاراً فإن أكثر من مليوني برميل معروضة بالأسواق العالمية من دون أن تجد من يشتريها، في وقت تقوم فيه الدول المنتجة باستخدام طاقتها القصوى للإنتاج وتنفق المليارات لإيجاد حقول نفطية جديدة.
 
وجاءت تعليقات العطية في وقت تشتكي فيه الدول المستهلكة من أن دول أوبك لا تقوم بزيادة قدراتها الإنتاجية بالسرعة الكافية مما يؤدي إلى تراجع الاحتياط وارتفاع الأسعار، فيما تقول المنظمة إن الأسعار تقوم على أساس العرض والطلب وإنه يوجد اليوم بالأسواق كميات من النفط أكثر بكثير من أي وقت مضى.
 
جدير بالذكر أن مقدار ما تنتجه الدول الأعضاء بأوبك حاليا يبلغ 28 مليون برميل نفط يومياً.
المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة