الجزائر تسعى لسداد مسبق للديون المستحقة لنادي باريس

f_Algerian Finance minister Mourad Medelci (R) talks to his French counterpart Thierry Breiton
بدأ وزير المالية الجزائري مراد مدلسي اليوم الثلاثاء زيارة رسمية لفرنسا تستمر ثلاثة أيام يجتمع خلالها مع أعضاء نادي باريس من أجل التفاوض حول سداد مسبق لديون الجزائر المستحقة للنادي والبالغة 8 مليارات دولار بعدما أعيد جدولتها العام 1994.
 
وتأتي زيارة مدلسي إلى باريس بعد الموافقة المبدئية لنادي باريس على الطلب التي تقدمت به الحكومة الجزائرية قبل شهرين لتسديد مسبق لديونها.
 
وقال مدلسي قبيل مغادرته إلى باريس أن نادي باريس لم يبد اعتراضا من حيث المبدأ على الطلب الذي تقدمت به الجزائر في مارس/آذار الماضي بخصوص الدفع المسبق لديونها المقدرة بـ8 مليارات دولار.
 
وتبلغ الديون الخارجية للجزائر حاليا 15.6 مليار دولار، وكانت في حدود 28.1 مليار دولار عام 1999.
 
وحسب مدلسي فإن الجزائر ستسعى خلال هذه الزيارة إلى إبرام اتفاق متعدد الأطراف مع الدول الأعضاء في نادي باريس والوصول إلى توقيع اتفاقيات ثنائية مع كل بلد من أجل سداد هذه الديون، خاصة بعد ارتفاع احتياطاتها من العملة الأجنبية إلى 62 مليار دولار حتى نهاية الشهر الماضي.
 
كما أن الجزائر تسعى من خلال طلب مماثل تقدمت به إلى نادي لندن إلى سداد مليار دولار بشكل مسبق وتعتزم تحقيق ذلك قبل نهاية السنة الجارية.
 
وسبق للجزائر أن وقعت مع روسيا الاتحادية خلال زيارة الرئيس فلاديمير بوتين الرسمية في مارس/آذار على بروتوكول اتفاق يتم بموجبه إلغاء ديونها المستحقة لروسيا البالغة 4.737 مليار دولار مقابل شراء سلع وخدمات بنفس القيمة من روسيا.
 
وتحاول الجزائر الخروج من هذه الحلقة بعد أن دفعت في ظرف العشرين سنة الأخيرة نحو 118 مليار دولار إلى دائنيها بينها 84 مليار دولار من الديون الأصلية و34 مليار دولار كفوائد لهذه الديون.
المصدر : وكالات