الإمارات والولايات المتحدة تسعيان لاتفاق تجارة منتصف العام

أعلن مسؤولون إماراتيون وأميركيون أن محادثات التجارة الحرة بين بلديهما ستستأنف نهاية أبريل/نيسان المقبل في أعقاب تأجيل مفاجئ هذا الشهر وسط توقعات بالتوصل إلى اتفاق نهائي في منصف العام الحالي.

ويجري الجانبان محادثات للتوصل إلى اتفاق للتجارة الحرة منذ مارس/آذار عام 2005 وكان مقررا إجراء الجولة الخامسة من المحادثات الأسبوع الماضي.

وقد تأجلت المحادثات في وقت سابق من الشهر الجاري بعد انهيار اتفاق كان ستتولى بموجبه شركة موانئ دبي العالمية التي تملكها الدولة الإدارة في موانئ أميركية.

وأكدت وزيرة الاقتصاد الإماراتية الشيخة لبنى القاسمي أنه لا صلة بين تأجيل المحدثات واتفاق شركة موانئ دبي العالمية الذي انهار بعد معارضة شديدة من قبل مشرعين أميركيين أثاروا مخاوف أمنية من هذا الأمر.

وقالت الشيخة القاسمي بعد محادثات مع الممثل التجاري الأميركي روب بورتمان إننا نستهدف نهاية الشهر المقبل للجولة التالية من المباحثات التي ستعقد في أبوظبي.

وأوضحت نينا موجاني المتحدثة باسم الممثل روب بورتمات التزام الجانبين بالعمل على تسوية القضايا المعقدة في المفاوضات التجارية مع استهداف انجاز العمل في منتصف العام الحالي.

وأشارت إلى تحديد الجانبين المجالات التي تحتاج لمزيد من التقدم بما فيها الاستثمار ودخول السوق في مجالي الخدمات المالية والاتصالات.

ووصلت قيمة التبادل التجاري بين البلدين 10 مليارات دولار في العام الماضي الأمر الذي يجعل من الإمارات ثالث أكبر شريك تجاري لواشنطن في الشرق الأوسط بعد إسرائيل والسعودية.

المصدر : وكالات

المزيد من اتفاقات
الأكثر قراءة