سائقون فلسطينيون يضربون احتجاجا على ارتفاع المحروقات


أحمد فياض-غزة
أضرب صباح اليوم الأحد مئات السائقين بمحافظتي خان يونس ورفح جنوب قطاع غزة احتجاجا على رفع أسعار المحروقات والوقود.

وأغلق المحتجون كافة المفترقات والشوارع الرئيسة الداخلية والخارجية في المحافظتين، وامتنعوا عن نقل المواطنين والموظفين إلى أماكن عملهم وطالبوا السلطة الفلسطينية بالإسراع في إعادة أسعار المحروقات إلى وضعها الطبيعي وأسعارها الحقيقية.

وقال أحد سائقي مركبات النقل العام إن إضرابهم عن العمل جاء بعد أن تواصل ارتفاع أسعار الوقود الذي بدأ قبل عام تقريباً إلى أن أصبح سعر لتر البنزين 1.30 دولار، وأنبوبة الغاز المستخدم في الطهي نحو عشرة دولارات.

وأوضح أن الإضراب جاء للضغط على السلطة الفلسطينية من أجل تخفيض أسعار الوقود، مشيرا إلى أن السائقين لا يمكنهم رفع أجرة نقل الركاب في ظل الوضع الاقتصادي المتردي الذي يمر به القطاع وتأخر حصول الموظفين على رواتبهم الشهرية.

كما أكد عدد من السائقين أنهم سيتوجهون في وقت لاحق لمقر المجلس التشريعي في مدينة غزة اليوم، للاعتصام أمامه احتجاجاً على رفع أسعار المحروقات.
_____________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة