مسؤول بأوبك ينتقد الارتفاع غير المبرر لأسعار النفط

The rooftop of OPEC headquarters

اعتبر عدنان شهاب الدين القائم بأعمال الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) أن ارتفاع أسعار النفط حاليا غير مبرر، معبرا عن قلقه من استمرار ارتفاعها فوق ما أسماه المستوى الذي تبرره الأسس الاقتصادية.
 
وقال شهاب الدين الذي كان يتحدث بصفة شخصية وليس كمسؤول في أوبك في ندوة ألفريد بيرغ عن الطاقة في أوسلو إن الأسعار في المستقبل يمكن أن تتراوح بين عتبة الأربعين وسقف 50 إلى 55 دولارا للبرميل الواحد.
 
وذكر شهاب الدين أن تصورات وجود نقص في النفط بين المتعاملين في العقود الآجلة ساعدت في دفع السوق نحو الارتفاع في الأشهر الأخيرة.
 
وقال المسؤول بالوكالة في المؤتمر الذي يحضره رؤساء شركات الطاقة في أوروبا "من المهم ألا نسمح للعوامل غير الأساسية بالتقدم ودفع الأسعار لأن هذا قد يرتد ليضر بنا جميعا.. ليس فقط بالمستهلكين وإنما أيضا بالمنتجين". وأضاف أنه "لا دليل على أن أسعار النفط المرتفعة حاليا كان لها تأثير ملموس على النمو الاقتصادي".
 
وأوضح شهاب الدين أن "العرض خلال السنتين الماضيتين كان فوق الطلب والمخزونات ارتفعت"، مشيرا إلى أن "العرض مستمر في تخطي الطلب، وهذا يفترض أن يكون عامل تطمين للسوق لو لم يكن هناك عناصر إضافية كالتوترات السياسية وقدرات المصافي المحدودة".
 
وكانت أسعار النفط الخام وصلت حدا قياسيا أمس وهو 70.80 دولارا للبرميل قبل أن تعود للانخفاض في إغلاق بورصة نيويورك على 67.20 دولارا.
 
وتسبب في ذلك إعصار "كاترينا" بالولايات المتحدة الذي أوقف معظم إنتاج خليج المكسيك التي تمثل 25% من إنتاج الولايات المتحدة للطاقة.
المصدر : وكالات