زيادة إنتاج شركات السيارات اليابانية بالخارج

قالت شركات السيارات اليابانية إن إنتاج مصانعها خارج اليابان زاد الشهر الماضي مقارنة بالشهر نفسه العام الماضي، ولم تخرج عن الاتجاه سوى ميتسوبيشي موتورز التي تعاني من صعوبات عديدة منذ العام الماضي.
 
وقالت تويوتا إن إنتاج مصانعها خارج اليابان زاد الشهر الماضي بنسبة 14% ليصل إلى 289.258 سيارة، وهو الشهر الأربعون على التوالي الذي يزيد فيه الإنتاج خارج اليابان, في الوقت نفسه زاد إنتاج تويوتا داخل اليابان بنسبة 6.5% ليصل إلى 315.440  سيارة.
 
وذكرت تويوتا أكبر منتج للسيارات في اليابان أن صادراتها خلال أبريل/
نيسان الماضي زادت بنسبة 10.2% لتصل إلى 179.640 سيارة بفصل زيادة الصادرات إلى أميركا الشمالية والشرق الأوسط.
 
كما زاد إنتاج نيسان موتورز ثاني أكبر منتج للسيارات في اليابان خارج البلاد خلال الفترة نفسها بنسبة 18.5% ليصل إلى 164.573 سيارة, كما زادت صادراتها بنسبة 6.7% لتصل إلى 61.645 سيارة.
 
وأعلنت هوندا موتور زيادة إنتاجها خارج اليابان وصادراتها خلال أبريل/ نيسان الماضي مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي.
 
وذكرت هوندا ثالث أكبر منتج للسيارات في اليابان أن إنتاج مصانعها خارج اليابان زاد بنسبة 10.5% ليصل إلى 179.056 سيارة وذلك للشهر الـ15 على التوالي.
 
وظلت قواعد هوندا الإنتاجية في آسيا الأقوى نموا حيث زاد إنتاجها بنسبة 18.8% ليصل إلى 42.444 سيارة، في حين زاد إنتاج مصانعها في الولايات المتحدة بنسبة 16% ليصل إلى 78.92 ألف سيارة.

 

كما زاد إنتاج هوندا في اليابان بنسبة 8.1% عن أبريل/ نيسان من العام الماضي بفضل الطلب على سيارات الشركة  في الأسواق الخارجية.
 
وزادت صادرات هوندا الشهر الماضي بنسبة 18.5% لتصل إلى 45.487 سيارة، في الوقت نفسه زادت صادرات مازدا موتور بنسبة 22% لتصل إلى 51.247 سيارة بفضل زيادة الصادرات إلى أوروبا والشرق الأوسط.
 
في الوقت نفسه استمر تدهور أداء ميتسوبيشي موتورز حيث تراجع إنتاجها خارج اليابان بنسبة 11.2% ليصل إلى 57.229 سيارة في حين تراجعت صادراتها بنسبة 2.1% لتصل إلى 27.625 ألف سيارة.
المصدر : الألمانية

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة