كرزاي: أفغانستان حققت تقدما تنمويا والطريق طويلة

أعلن الرئيس الأفغاني حامد كرزاي اليوم الاثنين أن بلاده حققت تقدما كبيرا في مجال التنمية منذ أن أطاحت القوات الأميركية بنظام حكم طالبان أواخر عام 2001 مشيرا إلى أن أفغانستان عانت من الدمار أكثر من أي دولة أخرى في القرن العشرين.
 
واعترف كرزاي الذي تدعمه واشنطن في كلمته أمام منتدى التنمية الأفغاني بأن رحلة التنمية ستكون طويلة وشاقة وستعتمد على إصرار الشعب والمساندة الصادقة من جانب المجتمع الدولي.
 
وطلب الرئيس الأفغاني أمس وقبيل بدء المنتدى من المانحين الدوليين أن تكون حكومته هي المخولة بتلقي وصرف المساعدات الممنوحة إلى بلاده متهما المنظمات غير الحكومية بتبديد المساعدات.
 
ويجري أكثر من 50 من المندوبين الأجانب والجهات المانحة في منتدى التنمية الأفغاني مباحثات بشأن الأولويات الاقتصادية والاجتماعية الحالية بالنسبة لأفغانستان.
 
ويركز المنتدى الذي يستمر ثلاثة أيام على خلق فرص عمل والإنتاجية وسبل العيش البديلة لمزارعي الخشخاش الذي تنتج منه المخدرات، وتحقيق السلام والعدالة والتعاون الإقليمي والمرافق الرئيسية. واعترفت واشنطن الشهر الماضي بزيادة حجم زراعة الخشخاش بأفغانستان منذ احتلالها لهذا البلد.
 
وكان وزير المالية الأفغاني أنوار الحق أحادي قد أعلن أمس ميزانية العام المالي 2005 وهي 4.75 مليارات دولار يأتي 93% منها من المساعدات الدولية.
 
يشار إلى أن الصراعات والحروب التي استمرت طوال نحو ربع قرن في أفغانستان أدت إلى تشريد نحو 305 ملايين شخص خارج وداخل البلاد.
المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة