الخليج وأوروبا يتفقان على تعزيز التعاون بمجال الطاقة

اتفق مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي الثلاثاء على مبادرة جديدة لتعزيز التعاون بين الكتلتين في مجال الطاقة.

واتفق الطرفان على إنشاء لجنة تضم 12 عضوا من خبراء الطاقة في مجالات التنقيب والتوزيع والبتروكيماويات يتوقع أن تبدأ عملها في الربع الأول من العام المقبل.

وقال وكيل وزارة الطاقة الكويتية عيسى العون أثناء مؤتمر للطاقة يعقد بالكويت إن هذا الاتفاق يوفر الأساس لكي تبدأ دول مجلس التعاون في الاستفادة من التطور التكنولوجي لدي دول الاتحاد الأوروبي في مجال الطاقة.

وأضاف العون أن اللجنة ستعمل على التوفيق بين الأهداف في عمليات النفط والغاز ووضع خطة عامة لنقل التكنولوجيا وتشجيع الاستثمار. ويماثل هذا التعاون الخليجي الأوروبي اتفاقية أبرمها الاتحاد الأوروبي مع روسيا.

وبشأن نتائج المؤتمر قال العون إن تنفيذ توصيات المؤتمر من شأنه أن يقضي على مخاوف دول الاتحاد الأوروبي وجميع المستهلكين من نقص الامدادات النفطية نتيجة انخفاض الإنتاج.

وأضاف أن ثمة اتفاقا بين الطرفين الخليجي والأوروبي على أن تطوير عمليات الإنتاج واستخدام التكنولوجيا الحديثة في مختلف مراحل الإنتاج من شأنه أن يزيد من الإنتاج ويرفع من فاعلية المكامن النفطية.

وكان وزيرالطاقة الكويتي الشيخ أحمد الفهد الصباح قد افتتح أمس أعمال المؤتمر الذي ناقش على مدى يومين مجموعة من أوراق العمل التى تتعلق بمستقبل الصناعة النفطية في دول الخليج والكيفية التى يمكن بها الاستفادة من التقنيات الأوروبية.

المصدر : وكالات

المزيد من اتفاقات
الأكثر قراءة