أسعار النفط تستقر قبل صدور بيانات المخزونات الأميركية

استقرت أسعار النفط في العقود الآجلة في التعاملات الآسيوية اليوم بعد انخفاضها أكثر من دولار أمس بسبب القلق من أن تؤدي أسعار النفط المرتفعة إلى التأثير سلبيا على الطلب.

ويأتي ذلك في وقت يترقب فيه التجار صدور بيانات حول المخزونات الأميركية مع توقعات بظهور تراجع فيها.

وارتفع الخام الأميركي الخفيف لعقود نوفمبر/تشرين الثاني المقبل في التعاملات الآسيوية الإلكترونية سنتا واحدا إلى 63.91 دولارا للبرميل بعد انخفاض الخام 1.57 دولار مغلقا على 63.90 دولارا للبرميل أمس.

وكانت المخاوف بشأن تراجع الطلب الأميركي على الطاقة أدت إلى حالة من التردد في الأسواق منذ وقوع الإعصار كاترينا وارتفاع أسعار النفط إلى مستوى قياسي بلغ 70.85 دولارا للبرميل يوم 30 أغسطس/ آب الماضي.

وقد تراجع سعر البنزين في نيويورك أمس بنسبة 2.25% إلى 2.0157 دولار للغالون مسجلا أدنى مستوياته منذ 26 سبتمبر/أيلول الماضي.

وأعلن وزير الطاقة الأميركي سام بودمان في وقت سابق عن استعداد إدارة الرئيس جورج بوش لسحب المزيد من مخزونات الطوارئ من النفط الخام وزيت التدفئة عند الحاجة.

ويشار إلى أن 18% من طاقة تكرير المصافي في الولايات المتحدة ما زالت معطلة منذ الإعصارين كاترينا وريتا مما يثير مخاوف بشأن عمليات التكرير وتلبية الطلب على الوقود في ذروة فصل الشتاء.

المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة