ارتفاع مبيعات نوكيا 3% وانخفاض طفيف بأرباحها

أعلنت شركة نوكيا أكبر شركة في العالم لصناعة الهواتف المحمولة اليوم انخفاضا أقل من المتوقع في أرباح الربع الأخير من العام الماضي وتوقعت نموا قويا للمبيعات في الربع الأول.

وقال يورما أوليلا الرئيس التنفيذي للشركة إن العام الماضي كان شاقا بالنسبة لنوكيا لكن الشركة الآن في وضع أفضل لمواجهة تحديات المستقبل.

وانخفضت أرباح الربع الأخير من العام الماضي إلى 23يورو للسهم من 25 يورو للسهم في الفترة المقابلة من العام 2003 بينما كان المحللون يتوقعون انخفاضها إلى ما يتراوح بين 0.16 و 0.18 يورو.

وقفزت أسهم نوكيا بعد إعلان النتائج بنسبة 8% إلى 11.85 يورو مما دفع قطاع التكنولوجيا الأوروبي للارتفاع 3%.

وتمثل هذه النتيجة نهاية سعيدة لعام صعب على نوكيا التي حذرت في أبريل/نيسان الماضي من أنها بدأت تفقد نصيبها من السوق بسبب ثغرات في تنوع منتجاتها من أجهزة الهاتف المحمول وقادت حملة في الأشهر التالية لخفض الأسعار مع طرح مزيد من الأجهزة لتغطية جميع قطاعات السوق.

لكنها أعلنت طرح سبعة طرزجديدة في الربع الأخير من تسعة طرز جديدة وقالت إنها تهدف لطرح 40 طرازا جديدا في العام 2005.

وقالت إن حجم المبيعات زاد بنسبة 19% إلى 66.1 مليون وحدة مما يجعل نصيبها من السوق 34% في الربع الأخير و32 مليون في العام الماضي.

وقدرت الشركة أن مبيعات صناعة الهواتف المحمولة على مستوى العالم بلغت 643 مليون جهاز.

وارتفع صافي مبيعات الربع الأخير من العام الماضي 3% إلى 9.1 مليارات يورو مقارنة مع توقعات المحللين بأن يبلغ 8.5 مليارات يورو وتوقعات الشركة نفسها التي تراوحت بين 8.4 مليارات يورو و8.6 مليارات يورو.

المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة