ارتفاع أسعار النفط وأوبك تؤكد وفرة الإمدادات

ارتفعت أسعار النفط في السوق العالمية بسبب سريان المخاوف من موجة باردة في الولايات المتحدة بعد انخفاض درجات الحرارة والقلق وترقب الأسواق لاجتماع منظمة أوبك نهاية الشهر الجاري.

كما ارتفعت الأسعار مدعومة بنمو قوي في الطلب على النفط في الصين ومخاوف من أن تتعرض أنابيب النفط في العراق إلى هجمات.

فقد ارتفع سعر الخام الخفيف الأميركي إلى 47.71 دولارا للبرميل في حين بلغ سعر مزيج برنت 44.54 دولارا بزيادة 22 سنتا.

من جهتها أكدت منظمة أوبك الجمعة أن مخزونات النفط العالمية مستمرة في الارتفاع خلال فصل الشتاء وأن إمدادات النفط العالمية تغطي نمو الطلب بسهولة.

وأوضحت المنظمة في تقريرها الشهري عن سوق النفط أن الإمدادات وبخاصة من إنتاج أوبك مازالت قوية، ومن المنتظر أن تغطي بسهولة استمرار النمو القوي للطلب على النفط.

ويعد هذا آخر تقرير تصدره أوبك قبل اجتماع وزرائها في 30 يناير/ كانون الثاني الجاري في فيينا لبحث ما إذا كان الأمر يتطلب خفض الإمدادات قبل الربع الثاني الذي ينخفض فيه الطلب عادة بعد انقضاء الشتاء.

وكانت أسعار النفط قد ارتفعت بشدة في أعقاب قرار أوبك الشهر الماضي خفض مليون برميل يوميا من إنتاجها الإضافي بدءا من أول يناير.

المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة