20% حجم البطالة في الدول العربية

تصميم فني يعبر عن البطالة

يبحث مجلس الوحدة الاقتصادية العربية خلال اجتماعه بالقاهرة سبل جذب رؤوس الأموال إلى الدول العربية بهدف مواجهة مشكلة البطالة التي تصيب 17.5 مليون شخص أي ما نسبته نحو20% من أصل اليد العاملة البالغة 90 مليون شخص.

وقال الأمين العام للمجلس التابع للجامعة العربية أحمد جويلي إن الدول الأعضاء في مجلس الوحدة الاقتصادية العربية صدقت على أربع اتفاقيات ينبغي أن تشجع الاستثمار بين الدول العربية.

وأوضح جويلي أن المجلس الذي سيستمر في اجتماعه لمدة يومين "أصدر أربع اتفاقيات عربية جماعية جديدة لتشجيع وحماية الاستثمارات وتجنب الازدواج الضريبي وانتقال رؤوس الأموال بين الدول العربية واتفاقية تسوية منازعات الاستثمار في الدول العربية".

وأكد عبد الرازق الكبيسي مدير إدارة التنسيق في الهيئة العربية للاستثمار أن الدول العربية "بحاجة إلى 33 مليار دولار للتغلب على هذه المشكلة الخطيرة". وأضاف أن مجلس الوحدة الاقتصادية العربية "بصدد التعاقد مع إحدى الشركات لتولي نشر الخريطة الاستثمارية على شبكة الإنترنت".

ويضم مجلس الوحدة الاقتصادية العربية عشر دول هي سوريا والأردن وليبيا ومصر والسلطة الفلسطينية والسودان واليمن وموريتانيا والصومال والعراق، من أصل الدول الـ22 الأعضاء في الجامعة العربية.

المصدر : الفرنسية