الجامعة تحمل إسرائيل مسؤولية تدمير الاقتصاد الفلسطيني

حمل المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للجامعة العربية إسرائيل المسؤولية المباشرة عن الدمار الذي لحق بالاقتصاد الفلسطيني.

وطالب المندوبون الدائمون للمجلس في ختام اجتماعاتهم الثلاثاء بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة إسرائيل بدفع التعويضات المناسبة جراء الدمار الذي ألحقته بالاقتصاد الفلسطيني، وذلك من خلال الأمم المتحدة ومؤسساتها ذات العلاقة.

وأكد المندوبون ضرورة استمرار تقديم الدعم المالي والعيني على المستويين الرسمي والشعبي العربيين للشعب الفلسطيني لمساندة صموده "أمام العدوان الإسرائيلي الهمجي المستمر الذي يدمر كل قدرات الشعب الفلسطيني".

كما طالبوا المجتمع الدولي والأمم المتحدة بممارسة ضغوط فاعلة على إسرائيل لإرغامها على الانسحاب من الأراضي الفلسطينية المحتلة، والالتزام بتنفيذ خطة خارطة الطريق لتمكين الشعب الفلسطيني من نيل استقلاله وإقامة دولته وعاصمتها القدس الشريف.

المصدر : وكالة الشرق الأوسط

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة