إسمنت السويس تحقق في عرض فرنسي لشراء أسهم

بورصة القاهرة

قالت هيئة سوق المال المصرية اليوم الأحد إنها تحقق في الجوانب القانونية لبيان أصدرته لشركة "سيمنت فرانسيه" الأسبوع الماضي قالت فيه إنها قد تتقدم بعرض لزيادة حصتها في شركة إسمنت السويس المصرية.

وأعربت الهيئة عن انزعاجها من الأسلوب الذي اتبعته شركة "سيمنت فرانسيه" التابعة لمجموعة إيتالسمنتي الإيطالية، مضيفة أن بيان الشركة الفرنسية لا يتفق مع اللوائح المصرية.

وذكرت سيمنت فرانسيه الخميس الماضي أنها قد تتقدم بعرض لزيادة حصتها في إسمنت السويس خلال الأسابيع القليلة المقبلة بسعر يتجاوز 45 جنيها مصريا (7.32 دولارات) للسهم وهو السعر الذي عرضه بنك الاستثمار القومي لشراء حصة تبلغ 9%. وتملك الشركة الفرنسية بالفعل حصة 34% في إسمنت السويس بينما يملك البنك أكثر قليلا من 1% في الشركة.

وقالت هيئة سوق المال في البيان "إن الهيئة منزعجة من الأسلوب الذي تبنته سيمنت فرانسيه في التعليق على عرض بنك الاستثمار القومي وذلك بإصدار بيانات غير واضحة وغير ملزمة. والهيئة تعتبر أن هذا غير متفق مع روح وربما نص القانون والتشريعات المصرية".

وستعمل الهيئة على دراسة الجوانب القانونية لبيان سيمنت فرانسيه من وجهة نظر القانون المصري وبموجب اتفاق التعاون مع الهيئة التنظيمية الفرنسية لسوق الأوراق المالية.

في المقابل ساهم تداول الأنباء عن العرض المنافس الذي تقدمت به شركة سيمنت فرانسيه في ارتفاع أسهم شركات الإسمنت وفي صعود خفيف في معاملات بورصة القاهرة ليوم الأحد.

المصدر : رويترز

المزيد من أسهم وسندات
الأكثر قراءة