اليورو يحقق ارتفاعا قياسيا أمام الدولار


ارتفع اليورو إلى مستوى قياسي أمام الدولار بعد أن أبقت المخاوف الأمنية والقلق بشأن عجز ميزان المعاملات الجارية الأميركي الدولار تحت ضغط أمام معظم العملات الرئيسية.

فوسط معاملات خفيفة بسبب موسم العطلات ارتفع اليورو إلى 1.25 دولار للمرة الأولى على الإطلاق متجاوزا أعلى مستوى قياسي سابق له عند 1.2470 دولار الذي بلغه الأربعاء الماضي.

وصعد اليورو حوالي 19% أمام الدولار منذ بداية العام مع تقبل المستثمرين لفكرة أن انتعاش الاقتصاد لن يساعد الولايات المتحدة في تمويل عجز ميزان معاملاتها الجارية الذي يبلغ حوالي 5% من إجمالي الناتج المحلي.

كما ارتفع الجنيه الإسترليني إلى أعلى مستوى أمام الدولار منذ أكتوبر/ تشرين الأول 1992 بسبب المخاوف الأمنية ذاتها إذ بلغ فوق مستوى 1.7750 دولار في التعاملات المبكرة مقتربا من ذورة الأربعاء الماضي عند 1.7760 دولار.

وحذر مستثمرون من أن انتعاش الاقتصاد لن يساعد الولايات المتحدة على تمويل العجز في ميزان المعاملات الجارية الذي يصل إلى نحو 5% من إجمالي الناتج المحلي.

كما أن اكتشاف مرض جنون البقر في الولايات المتحدة شجع التجار على تجاهل الدولار. وتوسع مسؤولون أميركيون أمس في قرار سحب اللحوم من الأسواق ليشمل ثماني ولايات غربية.

مخاوف على الانتعاش
في السياق نفسه نقلت صحيفة فاينانشال تايمز البريطانية عن مسؤول كبير بالبنك المركزي الأوروبي قوله اليوم إن البنك يشعر بقلق متزايد إزاء ارتفاع سعر اليورو ويخشى أن يواصل الارتفاع بقوة مما يقوض الانتعاش في منطقة اليورو.

وأضاف المسؤول أن البنك يحتاج وقتا لتحليل حجم ومدى استمرارية ارتفاع اليورو إذ صعد نحو 13% مقابل الدولار منذ سبتمبر/ أيلول المنصرم.

وأكد المسؤول الأوروبي أنه تم التحذير منذ فترة من المخاطر التي تحيط بالنمو نتيجة الاختلالات الاقتصادية في بعض المناطق من مخاطر عجز الميزانية وميزان المعاملات الجارية في الولايات المتحدة والتي بدأت تطل برأسها حاليا.

ومن المقرر أن يعقد البنك اجتماعا لتحديد أسعار الفائدة في الثامن من يناير/ كانون الثاني المقبل. ومن المتوقع على نطاق واسع أن تبقى أسعار الفائدة دون تغيير عند 2% لدعم النمو مع السيطرة على نسبة التضخم.

المصدر : وكالات

المزيد من أسواق مالية
الأكثر قراءة