البنك الدولي يستبعد عودة موظفيه للعراق قريبا

undefinedقال رئيس البنك الدولي جيمس ولفنسون إن الوضع الأمني في العراق ما زال محفوفا بالمخاطر مستبعدا عودة موظفي البنك إلى البلاد في الوقت الحالي.

وأكد ولفنسون وجود خطر كبير حاليا لا يمكن معه عمل موظفي البنك في العراق.

وقال ولفنسون في مقابلة مع صحيفة الأعمال الألمانية هاندلسبلت إن الحالة الأمنية في شمال العراق أفضل من المناطق الأخرى في البلاد "ولكن الحقيقة أن هناك الآلاف من الصواريخ يتم تداولها مشكلة خطرا كبيرا غير منطقي".

وأوضح أنه عندما تستقر الأوضاع في العراق سوف يقوم بنفسه بالذهاب إلى هناك ومن ثم يرسل بموظفين من البنك الدولي.

وتوقع رئيس البنك الدولي أن يحين الوقت بعد ثلاثة أشهر للحصول على الرؤية الحقيقية للوضع في العراق.

وقد سحب البنك الدولي موظفيه من البلاد بعد تفجير شاحنة في أغسطس/ آب الماضي في مبنى الأمم المتحدة في بغداد والذي كان يضم مكاتب البنك الدولي.

المصدر : رويترز