البطالة قنبلة موقوتة تهدد استقرار المجتمع السعودي


undefinedأعلن وزير سعودي في تصريحات صحفية نشرت اليوم أن حوالي ثلث السعوديين ممن هم في سن العمل -أي 3.2 ملايين مواطن- يعانون من البطالة. وأعلن هذا الرقم في وقت تتزايد فيه المخاوف من أن يؤدي تفاقم البطالة في المملكة إلى اضطرابات اقتصادية واجتماعية.

وقال وزير العمل والشؤون الاجتماعية علي بن إبراهيم النملة إن عدد المواطنين السعوديين بلغ 15.7 مليونا منهم 9.7 ملايين شخص في سن العمل، وأضاف أن 3.2 ملايين سعودي من العدد المذكور يبحثون عن وظائف.

وتابع قائلا "لدينا سعوديون يبحثون عن وظائف في نفس الوقت الذي يوجد فيه سبعة ملايين وافد في المملكة خمسة ملايين منهم يعملون". وتعهد الوزير ببذل جهد أكبر لإحلال السعوديين محل العمالة الوافدة.

يشار إلى أن السعودية لا تنشر في العادة بيانات رسمية عن البطالة، لكن وبالنظر إلى أن أكثر من نصف السكان تحت سن 20 عاما ومع عجز سوق العمل عن استيعاب آلاف الخريجين الجدد كل عام، يحذر المحللون من أن الحكومة ستواجه قنبلة موقوتة قد تزعزع استقرار المجتمع. ولا تلوح في الأفق بادرة انفراج مع استمرار النمو السكاني بنسبة 3.7% سنويا، مسجلا واحدا من أعلى معدلات الزيادة السكانية في العالم.

المصدر : رويترز