فنزويلا تعارض بقوة رفع إنتاج أوبك النفطي

قال الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز إن بلاده تعارض بقوة زيادة حصص إنتاج النفط في أوبك وإن غالبية الأعضاء الآخرين في المنظمة تشاركه نفس الرأي. ويعزز هذا حالة الارتباك التي تسود الأسواق بسبب الإشارات المتضاربة بشأن ما إذا كانت أوبك ستزيد إنتاجها في اجتماعها المقرر في أوساكا اليابانية في 19 سبتمبر/ أيلول.

وقال شافيز للمراسلين الأجانب في مؤتمر صحفي إن "المعلومات الموجودة لدي حتى الآن تفيد بأن غالبية أعضاء أوبك يوافقون على الحفاظ على مستويات الإنتاج الحالية بما في ذلك السعودية". وأردف يقول قبل توجهه إلى جوهانسبرغ لحضور قمة الأرض "هذا هو رأي الأغلبية ورأينا بشأن هذه القضية حازم جدا".

وقال عدة وزراء من أوبك إنهم لا يرون ما يدعو إلى زيادة الإنتاج خلال الربع الرابع من العام على الرغم من قول مندوب كبير في أوبك إن ثمة حاجة إلى مزيد من النفط الخام لتلبية الزيادة في الطلب. وتحدث المندوب عن إمكانية إقرار زيادة بنحو 800 ألف برميل يوميا.

وأشار شافيز إلى أن بعض الأعضاء يرغبون في رفع إنتاجهم لأسباب داخلية" دون أن يذكر أسماءهم محذرا من أن رفع الإنتاج سيكون خطأ لأن الطلب العالمي يزداد ببطء والمستودعات مليئة بالخام.

وتنتج فنزويلا 2.49 مليون برميل يوميا وهي الدولة الوحيدة في أميركا اللاتينية التي تنتمي إلى أوبك.

المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة