صندوق النقد يقر 89 مليون دولار قرضا للبوسنة


وافق صندوق النقد الدولي على تقديم قرض مشروط تأخرت الموافقة عليه بقيمة 89 مليون دولار إلى البوسنة، وحث البلاد على الإسراع بعملية الإصلاح الاقتصادي. وستتيح هذه الموافقة خلال الـ18 شهرا القادمة توفير نحو 300 مليون دولار يقدمها البنك الدولي والاتحاد الأوروبي وجهات أخرى في إطار اتفاق صندوق النقد لدعم الميزانية وتمويل مشروعات التنمية.

وتسعى البوسنة إلى تنفيذ إصلاحات هيكلية في ظل تراجع المعونات الدولية التي كانت تهدف لإعادة بناء البلاد التي دمرتها حرب دارت بين عامي 1992 و1995. وقال صندوق النقد في بيان نشر على موقعه على الإنترنت إن البوسنة تستطيع سحب 26 مليون دولار فورا من الاتفاق المشروط الذي يجري التفاوض بشأنه منذ مايو/ أيار 2001 عندما انتهى أجل قرض آخر حجمه 160 مليون دولار.

وقال البيان إن سلطات البوسنة حققت تقدما على صعيد إبقاء معدلات التضخم عند مستويات منخفضة وخفض العجز المالي وتطبيق نظام مالي متطور. وأضاف البيان "غير أنه باتت هناك حاجة ماسة لعمل المزيد في ظل تراجع النشاط الاقتصادي في الآونة الأخيرة وارتفاع معدلات البطالة والاختلالات الضخمة في الحساب الجاري الخارجي".

وتوقع الصندوق أن تحقق البلاد نموا حقيقيا في الناتج المحلي الإجمالي نسبته 2.3% عام 2002 دون تغيير عن العام الماضي وتوقع زيادة معدل النمو إلى 4.1% عام 2003. وقال الصندوق إنه حال تنفيذ برنامج الإصلاحات "فينتظر أن يساعد في تحقيق استقرار مالي دائم في الأجل المتوسط ويوفر سبيل وصول إلى مصادر التمويل الخارجية.. وبذلك يعزز إمكانات تحقيق نمو اقتصادي يتمتع بمقومات الاستمرار ويعزز فرص خلق الوظائف في ظل تضخم منخفض".

وأشار الصندوق إلى أنه ينتظر أن يبدأ مفاوضات بشأن برنامج جديد مدته ثلاث سنوات للإصلاحات الهيكلية يبدأ تنفيذه حال الاتفاق عليه عقب انتهاء أجل القرض المشروط.

المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة