أسعار النفط العالمية تتجاوز 30 دولارا للبرميل

تجاوزت أسعار النفط العالمية حاجز الثلاثين دولارا للبرميل يوم أمس وذلك للمرة الأولى في 15 شهرا، دخلت بذلك منطقة الخطر بالنسبة للدول الغربية المستهلكة مع تنامي المخاوف من هجوم عسكري أميركي محتمل على العراق. وجاء اختراق الأسعار لهذا المستوى بعد قفزة بدأتها قبل تسعة أيام وصعدت فيها بنسبة 13%.

وقفز سعر الخام الأميركي الخفيف للعقود تسليم سبتمبر/أيلول في سوق نايمكس بنيويورك إلى 30.32 دولارا للبرميل وهو أعلى مستوى لأسعار العقود الآجلة منذ 23 مايو/أيار العام الماضي عندما سجلت 30.05 دولارا قبل أن يتراجع ليغلق على 29.95 دولارا.

وفي بورصة البترول الدولية بلندن تراجع سعر خام القياس الدولي مزيج برنت لعقود أكتوبر/تشرين الأول 16 سنتا ليغلق على 27.10 دولارا للبرميل مع انتظار الأسواق تقرير معهد البترول الأميركي للمخزونات الذي سيصدر في وقت لاحق من اليوم.

وصعدت أسعار النفط مؤخرا وسط مخاوف من عرقلة الإمدادات من الشرق الأوسط التي يوجد بها ثلثا الاحتياطيات العالمية من الخام مع دراسة واشنطن عدوانا عسكريا للإطاحة بالرئيس العراقي صدام حسين.

وأبقت منظمة أوبك على إنتاجها الرسمي عند أدنى مستوياته في عشر سنوات مما ساعد على صعود أسعار النفط نحو 50% رغم ركود في الطلب على الوقود مع تباطؤ النمو الاقتصادي في الدول المستهلكة.

المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة