الاحتياطي الفدرالي يثبت أسعار الفائدة الأميركية

قرر مجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي) الأميركي إبقاء أسعار الفائدة دون تغيير لكنه حذر من أن المخاطر الاقتصادية أصبحت تميل إلى الضعف وذلك في خطوة ربما تمهد الطريق لخفض الفائدة مستقبلا.

وصوت أعضاء اللجنة الفدرالية للسوق المفتوحة بالمجلس بالإجماع على عدم تغيير أسعار الفائدة وإبقاء سعر فائدة الأموال الاتحادية لليلة واحدة على 1.75% وهو أدنى مستوى منذ 40 عاما.

لكن اللجنة قالت إن الاقتصاد يواجه خطر تدهور أكبر مستقبلا وذلك فيما يمثل تحولا في موقفها الأمر الذي يشير إلى استعدادها لخفض الفائدة في الأشهر المقبلة إذا صدقت التوقعات. وقالت اللجنة إن تغيير موقفها يرجع إلى ضعف الأسواق المالية والمشاكل المحاسبية التي ظهرت في الفترة الأخيرة.

وفي مارس/ آذار الماضي تخلت اللجنة عن تحذير مماثل أطلقته في وقت سابق من احتمال ضعف الاقتصاد، ومنذ ذلك الحين كان موقف اللجنة هو أن الاقتصاد يشهد توازنا بين مخاطر الضعف واحتمالات الانتعاش الذي قد يؤدي إلى ارتفاع التضخم.

لكن النمو الاقتصادي تباطأ بشدة في الربع الثاني من العام وسجل إجمالي الناتج المحلي نموا سنويا بسيطا بلغ 1.1% فقط بعد أن نما بنسبة
5% في الربع الأول.

المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة