شكيب: المعروض النفطي كبير ولا حاجة للزيادة

قال وزير النفط الجزائري ورئيس منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" شكيب خليل إن حجم المخزونات العالمية من النفط كبيرة وإنه لا يرى ما يدعو المنظمة لعقد اجتماع قبل موعد اجتماعها التالي المقرر عقده في سبتمبر/ أيلول لبحث مستويات الإنتاج.

وقال خليل -الذي يرافق الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة في زيارته لواشنطن- إن "المعروض النفطي كبير.. والمستهلكون يستقبلون كميات كبيرة من النفط". وأضاف أنه ما دامت أسعار النفط لسلة خامات أوبك في حدود النطاق المستهدف بين 22 و28 دولارا للبرميل فإن المنظمة ستظل راضية بها. وفي إشارة إلى موعد الاجتماع التالي لأوبك في فيينا قال "لا أعتقد أننا بحاجة إلى عمل أي شيء قبل 26 سبتمبر (أيلول)" المقبل.

واستبعد خليل حدوث ما توقعته إدارة معلومات الطاقة الأميركية من انخفاض مخزونات الدول الصناعية من النفط الخام عن المستويات المعتادة بنهاية الصيف بسبب قرار أوبك عدم زيادة الإنتاج في الاجتماع الذي عقدته الأسبوع الماضي. لكنه قال إن أوبك ستعمل على التأكد من تلبية الطلب العالمي على النفط وإنها ستزيد الإنتاج في سبتمبر/ أيلول إذا كان ذلك ضروريا قبل حلول فصل الشتاء.

واستبعد أيضا تقديرات وكالة معلومات الطاقة بأن إنتاج أعضاء أوبك سيتجاوز مستوى الحصص المتفق عليها بنحو مليون برميل يوميا في الربع الثالث من العام. وأضاف "لا أعتقد أن هناك أي تجاوزات إنتاجية، وإذا كانت هناك تجاوزات فسيسعد ذلك وزارة الطاقة الأميركية".

المصدر : رويترز

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة