مصرفيون يبحثون إنشاء سوق إسلامية بين البنوك


يعقد مصرفيون ومسؤولون من خمس دول إسلامية والبنك الإسلامي للتنمية غدا اجتماعا في البحرين لبحث إنشاء سوق إسلامية بين البنوك. في غضون ذلك كشف النقاب عن أن بنك المؤسسة العربية المصرفية الإسلامي سيقوم بإصدار أول بطاقة ائتمان إسلامية نهاية العام الحالي.

وقالت مؤسسة نقد البحرين (البنك المركزي) في بيان إن مندوبين من ماليزيا وإندونيسيا والبحرين وسلطنة بروناي والسودان فضلا عن البنك الإسلامي للتنمية الذي يتخذ من جدة مقرا له سيناقشون تقارير فنية بشأن إنشاء مركز لإدارة السيولة المالية.

وقال البيان "يأتي هذا الاجتماع ضمن سلسلة الاجتماعات المستمرة لفريق العمل الذي يسعى لإنشاء هذه السوق لتلبية الاحتياجات المتزايدة لخدماتها في أوساط المصارف والمؤسسات المالية الإسلامية في مختلف أنحاء العالم".

ويقول مصرفيون إن من المشكلات الكبرى التي تواجه المصارف والمؤسسات المالية الإسلامية قلة الأدوات التي تمكنها من تلبية متطلبات العمل اليومي من السيولة النقدية.

وأضاف البيان أن الاجتماع سيناقش "التقارير الفنية التي أعدتها فرق العمل البحرينية والماليزية الخاصة بتأسيس مركز إدارة سيولة المؤسسات المالية الإسلامية والمستندات الخاصة بإنشاء السوق"، يذكر أن البحرين تضم 18 مصرفا ومؤسسة مالية إسلامية.

في هذه الأثناء كشف محمد بوقيس نائب المدير العام لبنك المؤسسة العربية المصرفية الإسلامي ومقره البحرين النقاب اليوم عن أن البنك سيقوم بإصدار أول بطاقة ائتمان إسلامية نهاية العام الحالي.

وقال المسؤول المصرفي إن البنك حصل على ترخيص من مؤسسة نقد البحرين الأسبوع الماضي لإنشاء شركة جديدة باسم شركة الائتمان الإسلامية لتقوم بإصدار وإدارة البطاقة الجديدة التي ستغطي في البداية دول الخليج العربية ثم تتوسع إلى بقية الدول الإسلامية لاحقا.

المصدر : رويترز

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة