بوش يناقش الأوضاع الاقتصادية مع غرينسبان


undefinedأعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي جورج بوش ورئيس مجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي) الأميركي ألان غرينسبان اجتمعا لمناقشة اقتصاد البلاد الذي أعلن الأسبوع الماضي دخوله رسميا وهدة الكساد منذ مارس/ آذار.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض آري فليشر للصحافيين أمس "كان الرئيس مهتما بالاستماع إلى آراء رئيس المجلس بشأن الاقتصاد، الرئيس قلق للغاية بهذا الشأن".

وأضاف فليشر أن الاجتماع الذي عقد على الغداء واحد من سلسلة اجتماعات ولم يكن وراءه دافع معين. لكنه كان أول اجتماع بين بوش وغرينسبان منذ إعلان المكتب القومي للبحوث الاقتصادية الأسبوع الماضي أن الاقتصاد الأميركي دخل في كساد.

وفي الأسبوع الماضي أيضا قال مدير الميزانية بالبيت الأبيض ميتش دانيلز إن الحكومة الأميركية ستعاني عجزا في الميزانية حتى العام المالي 2005 على الأقل بسبب تباطؤ الاقتصاد ونفقات الحرب التي تشنها الولايات المتحدة على أفغانستان. وقال فليشر "الاقتصاد دائما في فكر الرئيس رغم الأحداث حول العالم".

ومن المتوقع على نطاق واسع أن يخفض مجلس الاحتياطي الفدرالي أسعار الفائدة الأميركية مرة أخرى في اجتماعه المقبل يوم الثلاثاء 11 ديسمبر/ كانون الأول ليصبح هذا الخفض الحادي عشر منذ بداية هذا العام.

وقال فليشر إن من الضروري أيضا أن يقر مجلس الشيوخ الخطة المعروضة عليه لإنعاش الاقتصاد.

المصدر : رويترز