المركزي الأميركي يخفض الفائدة للمرة العاشرة


خفض مجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي) الأميركي أسعار الفائدة الأميركية نصف نقطة مئوية للمرة الثالثة منذ هجمات 11 سبتمبر/ أيلول. وأشار المجلس إلى استعداده لفعل المزيد لمساعدة الاقتصاد الذي يرى كثيرون أنه هوى في وهدة الكساد.

فقد خفض المجلس سعر فائدة الأموال الفدرالية على قروض ليلة واحدة بين البنوك للمرة العاشرة هذا العام إلى 2%، وهو أقل مستوى لها منذ حكومة كنيدي عام 1961. وخفض البنك المركزي أيضا سعر الخصم نصف نقطة مئوية إلى 1.5%.

وجاءت التخفيضات الأخيرة لأسعار الفائدة في ظل ظروف مفعمة بالتشاؤم بسبب ارتفاع معدلات البطالة وتقلص الثقة. وسجل الربع الثالث للعام الجاري أكبر تقلص فصلي في النشاط الاقتصادي على مستوى البلاد منذ الكساد الكبير عامي 1990 و1991.

وقال البنك المركزي في بيانه إنه مازال يرى أن ضعف النشاط لا ضغوط الأسعار هو ما يشكل الخطر الأساسي الذي يتهدد الاقتصاد الأميركي، وهو مؤشر على أنه مستعد لخفض أسعار الفائدة مرة أخرى إذا ما استمر إجمالي الناتج المحلي في التقلص -كما يتوقع كثير من المحللين المستقلين- في أوائل العام المقبل.

المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة