منتدى دولي بالمغرب للمدن العتيقة.. ثقافة وتنمية

احتضنت مدينة العرائش شمال غربي المغرب مؤخرا الدورة الخامسة للمنتدى الدولي للمدن العتيقة، تزامنا مع نسخة جديدة من مهرجان التلاقح الثقافي الذي تضمن عدة فعاليات شارك فيها موسيقيون وفنانون من بلدان مختلفة، يجمعهم طابع تقديم عروضهم في الأزقة العتيقة والمواقع الأثرية القديمة.

وجرت بعض الفعاليات الغنائية في الهواء الطلق، بين جنبات مسرح روماني يعود تاريخه إلى القرن السابع قبل الميلاد، في مدينة ليكسوس الأثرية التي أسست عام 1280 قبل الميلاد، والواقعة على الضفة الشمالية لنهر اللوكوس، قرب العرائش.

ويقول المنظمون إن مهرجان تلاقح الثقافات يهدف للترويج للسياحة الثقافية بالعرائش، والترويج لخطاب العيش المشترك، والتعايش والتصدي إلى حد ما لخطاب الكراهية، وخلق فضاءات للعيش المشترك مليئة بالحب والفرجة والمتعة والتعايش بين الثقافات والشعوب.

ويتطلع سكان العرائش لتحقيق تنمية تنطلق من تراث مادي وإنساني تزخر به أزقتها القديمة، ويأمل مدير منتدى المدن العتيقة مشيج القرقري أن تقوم الجماعات المحلية وشبكة المدن العتيقة بجهود لدى المؤسسات المختصة لتخرج اتفاقيات التأهيل إلى حيز الوجود، ولكي يتم تفعيل دور المؤسسات الموازية.

المصدر : الجزيرة