القواعد المنيعة في الطريق إلى الشهرة السريعة

استضافته إحدى القنوات ليشرح لها عن اختراعه العبقري الذي ينتج الطاقة من العدم، فتقدم بثقة يحسد عليها مثبتا للمذيعة أن قانون (الطاقة لا تفنى ولا تستحدث من العدم) هو مجرد هراء، وأنه استطاع إنتاج طاقة من لا شيء بدون استخدام أي نوع من أنواع المصادر الطبيعية أو الصناعية لإنتاج الطاقة. وكان منافسة أكثر منطقية بإعلانه ابتكار محول ينتج الطاقة من الرمال، دون أن يشرح لنا النظرية التي ابتكرها من أجل تحويل ثاني أوكسيد السيليكون إلى طاقة. أما الأخت الثالثة المتخصصة بعلوم الطاقة الحياتية وحل مشاكل المجتمع والأسرة فقد أثبتت بالدليل القاطع أن سبب المشاكل العائلية لوجود فرن المطبخ (أو البوتاجاز) بجانب الثلاجة أو المغسل، أو أي شيء من ذلك الهراء.

 

كل هؤلاء وغيرهم انطلقت شهرتهم وظهروا عبر القنوات الفضائية بسرعة الصاروخ، بادعائهم اختراع أجهزة ثورية يحلم بها العالم، وتحل معظم مشاكل البشر مثل توليد الطاقة من مصادر متجددة، أو اختراع علاجات لأدوية السرطان والفيروسات والسكري وكافة الأمراض المستعصية، أو عن طريق اعلان التخصص في مجال جديد وغريب ونادر وربما مبتكر من قبل صاحبه، وما تلبث البرامج التلفزيونية ووسائل الإعلام الأخرى أن تتلقف هذه المواهب المدفونة، خاصة برامج التوك شو والبرامج الترفيهية. وبحسب مدى طرافة الموضوع وإقبال الناس عليه، وأيضا نتيجة تبنيها من قبل جهات معينة، فإن شهرة الفرد وانتشار مواضيعه حول ما يتحدث عنه من ابتكار تبدأ بالانتشار والشهرة.

 

ومن أجل الحصول على الشهرة السريعة يجب أن تتبع الخطوات العملية التي سأذكرها لك، كلها أو بعضها حسب المجال الذي تحب الشهرة فيه، والخطوات هي:

   

   

1- اختر مجال لا يفهم فيه الناس كثيرا وتحدث فيه، ويفضل أن تقرأ عنه مجموعة من المقالات المختلفة والمواضيع العامة حتى تظهر بمظهر الشخص الملم بالموضوع.

 

2- حين تتحدث يجب أن تخلط حديثك بكلمات إنجليزية بجانب لغتك الأصلية، ويا حبذا لو تستخدمها حين تتحدث مع الاشخاص غير المتخصصين.

 

3- احفظ العديد من المصطلحات العلمية الحديثة مثل البايو تكنولوجي والنانو والميكروسيستم والكوانتم، ولو أردت زيادة الإبداع اشتق بعض المصطلحات الخاصة بك مثل التايكوجرافي أو أي مصطلحات تناسب مجالك، أما لو ابتكرت علمك الخاص فقط أضف كلمة (لوجي) ليصبح لك مجالك الخاص مثل (الدينولوجي) وما شابه.

 

4- لا تتحدث عن التفاصيل أبدا، أبق حديثك عاما ومتشعب حتى يضيع المتابعون.

 

5- تعلم مبادئ الحديث المنمق، ويجب أن تجيد كافة قواعد المغالطات المنطقية حتى تخرج من أي إشكال قد يواجهك.

 

6- ابحث عن جهات تساعدك في الشهرة، وهي بالتأكيد الإعلام المقروء والمسموع والمرئي، وأفضل طرق الشهرة السريعة هي عبر التلفاز.

 

7- يجب أن تداهن الزعماء والمسئولين حتى تنال نصيبك من تسليط الأضواء، ولا تقلق من اتهام المعارضة لك بالتطبيل، المهم هو أن تصل لهدفك.

 

لابد ختاما أن نؤكد أن طريق الشهرة صعب جدا، فحتى تنال الشهرة يجب أن تتميز عن أقرانك في مجال معين، كما يجب أن تصقل هذا المجال أو هذه الموهبة سواء كانت علما أو فنا أو رياضة

8- في أي حديث أو مقابلة يجب أن تتحدث عن المؤامرات التي تحاك عليك من أجل سرقة مشروعك، وعن الدول التي طلبت شراء اختراعك وعرضت عليك الجنسية خاصة أمريكا والدول الأوروبية.

 

9- لا مانع من شراء بعض الكؤوس والميداليات التي تثبت حصولك على المركز الأول في المسابقة المقامة في روسيا للطاقة المبتكرة والنانو تكنولوجي وعلاج السرطان بالسبانخ المشعة وغيرها من المسابقات التي شاركت بها، وينصح بشرائها عبر شبكة الانترنت وليس من مكتبة الحي الذي تعيش فيه.

  

10- لا تستسلم في حالة ما أذا سخر منك البعض، خاصة الأكاديميون والمتخصصون، فالمهم هو وصول مشروعك للعامة.

  

11- احتفظ ببعض الأفكار للمستقبل، وتصنع بعض الغموض حتى تستطيع الاستمرار مع الزمن ولا تكرر نفس الأسطوانة في كل مقابلة تحصل عليها.

  

12- تذكر أنك بائع كلام، وهذه حرفتك الأساسية، ولابد أن تجيدها حتى تنال نصيبك من الشهرة.

 

بعيدا عن السخرية:

لابد ختاما أن نؤكد أن طريق الشهرة صعب جدا، فحتى تنال الشهرة يجب أن تتميز عن أقرانك في مجال معين، كما يجب أن تصقل هذا المجال أو هذه الموهبة سواء كانت علما أو فنا أو رياضة، وهذا الصقل يحتاج بجانب الموهبة للاحتراف والتركيز على هذا الشيء، والعمل عليه لفترات طويلة من الزمن، حتى العلماء والفنانون الذين حصلوا على شيء بالمصادفة لم يكونوا ليشتهروا إلا لان هذه المصادفة وجدت الشخص الذي يفهمها ويستطيع تمييز الفائدة المرجو منها مثل الكسندر فلمنج مع البنسلين، وارخميدس مع نظرية الطفو وغيرهم الكثير، أما طريق الشهرة السريع فهو طريق زائف، وسوف ينسى الناس حديث الشخص عن نفسه كمبتكر، ويتناقل الناس أحاديثه كأمثلة حية للغباء باسم العلم أو الموهبة والاحتراف، وما علاج الإيدز بالكفتة منكم ببعيد.



المزيد من المدونات

حول هذه القصة

يخلط الكثير بين التنمية البشرية والتنمية الذاتتية، فالتنمية البشرية مجال يتعلق بالمجتمعات يتحدد فيه نمو الأفراد بالمسار الفكري والطبيعة الإجتماعية، أما التنمية الذاتية فمجالها يتعلق بتنمية قدرات الأشخاص النفسية والمعنوية.

لا يمكن لتقني كمبيوتر مثلا أن يقتنع أنه لو جلس أمام جهازه المعطّل وقال بيقين وصدْق "لقد تم إصلاحك، لقد تم إصلاحك" أن الجهاز سيعود للعمل لوحده بالطاقة الكونية.

الأكثر قراءة