شعار قسم مدونات

يوم الفخر والاعتزاز

سمو الأمير لدى مشاركته في عرضة هل قطر، التي أقيمت في الساحة الخارجية بقصر لوسيل، احتفالا باليوم الوطني للدولة #قنا #اليوم_الوطني #وحدتنا_مصدر_قوتنا المصدر: الصفحة الرسمية لوكالة الأنباء القطرية على تويتر
سمو الأمير لدى مشاركته في عرضة هل قطر، التي أقيمت في الساحة الخارجية بقصر لوسيل احتفالا باليوم الوطني للدولة. (قنا)

إن للوطن منزلة غالية في كل نفس، ولحبِّه بقعة من الفؤاد ليست لشيء آخر مهما غلا وعزَّ، ولأحداثه وذكراه ثبات لا تطاله يد النسيان، ومن أجل هذا فهو من صور الإيمان؛ ولهذا هو أغلى من كل الأثمان.

واليوم نحتفل في دولتنا الحبيبة قطر باليوم الوطني، ويأتي الاحتفال به في 18 ديسمبر/كانون الأول من كل عام، وهو تاريخ تولي المغفور له بإذن الله الوالد الشيخ جاسم بن محمد آل ثاني مؤسس دولة قطر الحكم في البلاد عام 1878.

وفي هذا العام الاستثنائي تحتفل دولة قطر بيومها الوطني وقد سطرت في تاريخها بمداد من نور، إنجازًا كبيرًا بهر العالم بأسره، وهو النجاح الباهر الذي حققته الدولة في تنظيم نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2022، ليدون في سجل إنجازاتها المتواصلة على الصعيدين الداخلي والخارجي.

وفي هذا اليوم تجتمع مناسبتان، الأولى اليوم الوطني وهو ذكرى عزيزة على قلب كل مواطن ومقيم، والثانية ختام فعاليات كأس العالم 2022 بنجاح، وذلك بإقامة المباراة النهائية من الكأس على ملعب مدينة لوسيل، ليجتمع في اليوم نفسه، وفي قلوب الجميع فرحتان فرحة الاحتفال باليوم الوطني، وفرحة التوفيق لتنظيم نهائيات كأس العالم 2022. هذا التنظيم الذي سيظل خالدا في وجدان كل عربي ومسلم عبر الأجيال القادمة.

"وحدتنا مصدر قوتنا"

ليس مستغربًا أن يقع اختيار اللجنة المنظمة لاحتفالات اليوم الوطني لدولة قطر لهذه العبارة لتكون الشعار اللفظي لليوم الوطني لعام 2022

إن هذا الإبداع في حب الوطن لم يأت من فراغ، وإنما صنعه رجال من أبناء هذه الوطن ومحبيه، وبدعم من كافة أجهزة الدولة، وبالكلمات الملهمة لصاحب السمو: "وحدتنا مصدر قوتنا"، كلمة أطلقها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، تحمل في طياتها معاني كثيرة، ففيها دعوة للحفاظ على هذا الوطن وحمايته، ودعوة للترابط وتوثيق الأواصر بين أفراد المجتمع، ومحفزة أيضًا تدفع الجميع للعمل بجد وتفان، لترقى قطر في كافة المجالات.

وليس مستغربًا أن يقع اختيار اللجنة المنظمة لاحتفالات اليوم الوطني لدولة قطر لهذه العبارة لتكون الشعار اللفظي لليوم الوطني لعام 2022.

وختامًا، نقول إن حب الوطن أمر غريزي، وطبيعة طبع الله النفوس عليها، ولا بد أن نؤكد أن الاعتزاز باليوم الوطني يتطلب منا ضرورة العمل الدؤوب والجد والاجتهاد في التعريف بقيمنا وتاريخنا وتراثنا الذي هو بمثابة الذاكرة الجماعية لدولتنا.

ونستغل هذه المناسبة المجيدة الغالية على قلوبنا جميعًا لنرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، وسمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، وسمو نائب الأمير الشيخ عبد الله بن حمد آل ثاني، ولأهل قطر ومقيميها الكرام.

الآراء الواردة في المقال لا تعكس بالضرورة الموقف التحريري لشبكة الجزيرة.