شعار قسم مدونات

بالأرقام.. ليونيل ميسي وإرلينغ هالاند

كومبو ل هوالاند وميسي فضلا
من اليمين ليونيل ميسي وإرلينغ براوت هالاند (يويترز)

بعد المستوى الجيد الذي ظهر به المهاجم النرويجي إرلينغ براوت هالاند، بدأت بعض المقارنات تظهر في وسائل الاعلام بين ليونيل ميسي وهالاند، حتى أنه في لقاء صحفي طُرح سؤال على المدرب الاسباني بيب غوارديولا حول هذه المقارنة.

  • س: ‏عندما كنت تدرب ليونيل ميسي كنت تتوقع منه التسجيل كل مباراة، لديك نفس الشعور مع هالاند الآن؟

  • ج: نعم، الاختلاف أن هالاند بحاجة إلى جميع زملائه في الفريق ليصنع الفارق، ميسي كان يفعل ذلك بمفرده.

إجابة بسيطة تختصر الكثير، فهالاند يحتاج للزملاء لتسجيل الأهداف أما ميسي فهو يقوم بذلك بمفرده.

ميسي يجب ألا يقارن به أحد فهو يجلس على طاولة لوحده وباقي اللاعبين على طاولات من بعده.

يتميز اللاعب هالاند بحسه التهديفي واستطاع كسر الكثير من الأرقام على سبيل المثال رقم رونالدو في الدوري الإنجليزي خلال 8 مباريات فقط

ميسي موهوب بالفطرة متعدد الميزات: التسجيل، المراوغة، الكرات الثابتة، التمرير، أما هالاند لاعب يستطيع التسجيل فقط، لن يستطيع أن يقوم ببناء هجمة متكاملة تنتهي بهدف بمفرده.

بمقارنة ميسي مع الهدافين فهو أفضل هداف رغم أنه ليس مهاجما صريحا، وبمقارنته مع المراوغين أفضل مراوغ، ثم بمقارنته مع لاعبي الوسط أفضل لعب يقدم "أسيست" هو لاعب متكامل، ميسي فريق بمفرده.

ورغم بلوغه 34 سنة لا يزال ميسي هو الأفضل في العالم، والأرقام تؤكد ذلك سواء في الدوي الفرنسي أو مسابقة دوري أبطال أوروبا.

أرقام ميسي ضد بنفيكا:

بعد مباراة بنفيكا وباريس سان جرمان، أرقام ميسي في الجولة الثالثة من دوري الأبطال تؤكد قوته وجاهزيته هذا الموسم أيضا:

  • 65 لمسة
  • 44 تمريرة
  • 1 هدف
  • 3 تمريرات مفتاحية
  • 2/2 عرضيات ناجحة
  • 5/5 مراوغات ناجحة
  • 7/7 تفوق بالمواجهات الثنائية
  • 1 اعتراض ناجح
  • 1 مخالفة ضده
  • 2.8 تقييم Sofa Score
  • جائزة رجل المباراة السابعة على التوالي.

ميسي بدوري فرنسا هذا الموسم بعد 9 جولات:

  • 9 مباريات
  • 5 أهداف
  • 7 مساعدة "أسيست"
  • 12 مساهمة
  • 6 مرات رجل المباراة

هالاند الهداف فقط

هناك مغالطة كبيرة بأرقام هالاند كون هذه الأرقام في بداية مسيرته، وعليه العمل لمدة 15 سنة على الأقل بهذا الريتم العالي للاقتراب من أرقام ميسي فضلا على أن موهبة الأخير لا يمكن أن تقاس أصلا.

فميسي قدم عندما كان يبلغ من العمر 22 عاما نفس عمر هالاند الآن:

  • 214 مباراة
  • 123 هدفا
  • 53 تمريرة حاسمة
  • الكرة الذهبية
  • الحذاء الذهبي
  • الكرة الذهبية لكأس العالم للأندية FIFA
  • أفضل لاعب في أوروبا
  • أفضل لاعب في الدوري الإسباني

يتميز هالاند بحسه التهديفي واستطاع كسر الكثير من الأرقام على سبيل المثال رقم رونالدو بالدوري الإنجليزي خلال 8 مباريات فقط، استطاع تسجيل 3 هاتريك في حين رونالدو فعل هذا خلال 252 مباراة وهو أيضا حطم العديد من الأرقام في دوري الأبطال.

لكن أن يقارن بميسي فهو غير منطقي لعدة أسباب: هالاند لا يحسن سوى التسجيل وفقط، فهو لاعب غير مهاري لا يحسن المراوغات ولا يقدم كرات مفتاحية للزملاء ولا يسجل من كرات ثابتة.

وهناك شرط آخر لاحتمالية تحطيم أرقام ميسي هو استمراريته على هذا المستوى 15 سنة على الأقل، وهو الأمر غير المضمون حتى الآن.

واعتقد أن أفضل إجابة عن مقارنة هالاند بميسي هي تصريح غوارديولا في مؤتمر صحفي "لا يمكن مقارنة أحد بميسي، كم عدد ميسي الجديد ظهروا قبل ذلك 10 أو 15 وجميعهم فشلوا".