هل يعاني كريستيانو رونالدو من اضطراب الشخصية النرجسية؟

مرحبا بك عزيزي القارئ مع واحد من أفضل الكتاب العرب في مجال التدوين الرياضي مرحبا بك مع واحد من أفضل كاتبي مقالات كرة القدم في العالم العربي، اليوم ستقرأ أحسن وأقوى مقالة من حيث الفكرة والعمق والجمال اللغوي. أكيد عزيزي القارئ وأنت تقرأ هذه الكلمات ستقول في نفسك من هذا الكاتب ومن يظن نفسه حتى يتكلم عن نفسه بهذه الطريقة النرجسية، ومن المؤكد أكيد ستشعر بالاشمئزاز من كلماتي وستحكم عني بالغرور.

 

بدأت هذه التدوينة بهذه الطريقة عن قصد وعن عمد وهذه الكلمات لا أعنيها بتاتا ولكن هي مجرد تمهيد للموضوع فقط، يكفي أن تفتح متصفح غوغل وتكتب أنا أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم حتى تنهال عليك تصريحات كريستيانو رونالدو بأنه هو الأحق بلقب أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم.

أنا هو أفضل لاعب التاريخ

لا أرى أفضل مني، ليس هناك لاعب يقوم بأي شيء لا أستطيع فعله، ولكنني أفعل ما لا يقدر عليه غيري، ليس هناك لاعب متكامل أكثر مني، أنا أفضل تاريخيا في اللحظات السيئة والجيدة.. هل هذه ثقة أم غرور؟ هل يعاني رونالدو من النرجسية؟ ما هو الفرق بين الثقة والغرور؟

 

كنت في نقاش مع أحد الزملاء والذي هو من عشاق الدون حول من هو أفضل لاعب في التاريخ وحكيت له عن تصريح قديم لرونالدو يعود لسنة 2007 عندما سأله أحد الصحفيين وكان رفقة زميله آنذاك في مانشستر يونايتد فرديناند وعمن هو أفضل لاعب في التاريخ أجاب أنا، فكان رد زميلي أن هذه ثقة في النفس قلت أنا بل هو غرور ويجب أن نفرق بينهما لأن هناك خيط رفيق بين الثقة والغرور.

 

أصل تسمية النرجسية

نرجس أو نركسوس أو نرسيس (باليونانية) في المثيولوجيا والأساطير اليونانية كان صياد من ثيسبيا، أُشتهر لجماله، كان مغرورًا وفخورًا بنفسه لدرجة تجاهله وإعراضه عن كل من يحبه؛ لاحظت الإلهة نمسيس تصرفه ذاك واخذته إلى بحيرة حيث رأى انعكاس صورته فيها ووقع في حبها دون أن يدرك بأنها مجرد صورة، أعجب بصورته لدرجة عجز فيها عن تركها ولم يعد يرغب بالعيش وبقي يحدق بصورته إلى أن مات.

 

اشتهرت قصة نركسوس عندما أتخذها سيجموند فرويد أشهر علماء النفس في العصور الحديثة موضوع لإحدى نظرياته السيكولوجية، أو ما يعرف بالتحليل النفسي، وخرج من هذه الأسطورة العقدة النرجسية. وتمثل أسطورة نركسوس نمطًا من أنماط البشر الذي عاش وما يزال يعيش حتى الآن، وهو الشخص الذي يعجب بنفسه ويعتز إلى درجة الغرور.

الأعراض

تختلف علامات وأعراض الشخصية النرجسية كما تختلف شدة أعراض هذا الاضطراب، يمكن للأشخاص الذين يعانون هذا الاضطراب أن يتسموا بالتالي:

– شعور مبالغ به بأهمية الذات.

– شعور بأحقيتهم في التميز عن غيرهم والحاجة إلى أن يكونوا محط إعجاب مفرط باستمرار.

– يتوقعون الاعتراف بتفوقهم.

– المبالغة في استعراض إنجازاتهم ومواهبهم.

ما هو اضطراب الشخصية النرجسية

هو إحدى الأنواع المتعددة لاضطرابات الشخصية، وهي حالة نفسية يتملّك المريض بها شعور مبالَغ فيه بأهميتهم فضلاً عن حاجة عميقة إلى زيادة الاهتمام والإعجاب بالنفس.

بعض تصريحات رونالدو النرجسية

أنا أفضل لاعب في 20 سنة الاخيرة.

أنا غني جدا ووسيم.

أنا أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم.

لا أرى أفضل مني، ليس هناك لاعب يقوم بأي شيء لا أستطيع فعله، ولكنني أفعل ما لا يقدر عليه غيري، ليس هناك لاعب متكامل أكثر مني، أنا أفضل تاريخيا في اللحظات السيئة والجيدة.

 

وحتى في طريقة الاحتفال عند تسجيله الأهداف دائما ما يشير رونالدو إلى نفسه هو في اشارة لإعجابه بنفسه، حتى عندما فاز زميله السابق في ريال مدريد لوكا مودريتش بالكرة الذهبية لم يكلف نفسه عناء الحضور لحفل تتويج زميله السابق.

مقارنة بين ميسي ورونالدو

عندما سئل ميسي عن رأيه فيمن هو أفضل لاعب في التاريخ، أجاب لا أدري الجمهور هو من سيحكم، وبالمقابل رونالدو في كل مرة يسأل فيها هذا السؤال يجيب بأنه هو أفضل لاعب في التاريخ، ميسي دائما يفضل الكلام عن المجموعة شاهدت مقطع من مقابلة صحفية عندما سئل عن فرصته الضائعة في نهائي كأس العالم 2014 أجاب بصفة الجمع قائلا كم من فرص أضعناها في تلك الليلة رغم أنه كان هو المعني بالسؤال إلا أنه أجاب بصيغة الجمع ولم يجب بكلمة أنا، وفي إحدى المقابلات سئل: لماذا لا تتكلم بشكل واضح وصريح عن قدراتك؟ فكان جوابه "أفضل أن يتكلم الناس عني، أعرف نفسي، ماذا يمكنني أن أفعل وأعطي؟ ولكن أتركه لنفسي".



المزيد من المدونات
الأكثر قراءة